728 x 90

كارثة كورونا في إيران: عدد الضحايا في 465 مدينة یبلغ أكثر من 157900 شخص

  • 11/17/2020
كورونا في إيران
كورونا في إيران

• نمكي: إذا أهملنا، سترتفع أرقام الوفيات إلى أربعة أرقام

(وكالة أنباء فيلق القدس، 17 نوفمبر).


وزير الداخلية: نحن لا نقرر بين الجيد والسيء، بل نختار بين السيئ والأسوأ أو بين الأسوأ والأسوأ الأسوأ، فكل قرار نتخذه له ثمن، أي أن القرارات لا تخلو من التكلفة. (15 نوفمبر تلفزيون النظام)
• المتحدث باسم اللجنة القضائية في مجلس شورى النظام: بشأن كورونا يتم اتخاذ القرارات بالجملة وبحسب الأذواق. (17 نوفمبر إذاعة النظام)

•جامعة أصفهان للعلوم الطبية: توفي 3090 مريضًا من كورونا في 22 مدينة، وتوفي 354 شخصًا في أسبوع واحد (وكالة أنباء مهر 17 نوفمبر)

•جامعة أردبيل للعلوم الطبية: شهدنا الليلة الماضية وفاة 19 شخصًا في تسجيل جديد للرقم القياسي (16 نوفمبر وكالة أنباء إيسنا)



أعلنت منظمة مجاهدي خلق الإيرانية، بعد ظهر الثلاثاء، 17 نوفمبر 2020،

أن عدد ضحايا كورونا في 465 مدينة في إيران تجاوز 157900 شخص.

بلغ عدد الضحايا في كل من محافظات طهران 38591، وفي خراسان رضوي 11700، وفي أصفهان 8880، وفي خوزستان 8870، وفي لرستان 6675، وفي أذربيجان الشرقية 5892، وفي أذربيجان الغربية 5268، وفي فارس4320، وفي همدان 4065، وفي كلستان 4016، وفي سيستان وبلوشستان3916، وفي كرمانشاه 3453، وفي مركزي 2978، وفي يزد 2742، وفي كرمان 2678، وفي خراسان الشمالية 2528، وفي سمنان2390، وفي هرمزكان 1780، وفي أردبيل 1733، وفي بوشهر 1719، وفي قزوين1610، وفي إيلام 1450، وفي جهار محال وبختياري 1235 شخصًا.


وقال نمكي، وزير صحة النظام، إن "من أهم اللحظات في تاريخ كورونا في البلاد الأسبوعان اللذان سيبدأآن من السبت، وإذا أهملنا ذلك، فسوف ترتفع أرقام الوفيات إلى أربعة أرقام.

الغفلة في هذه المرحلة يعني الخسارة، لذلك إذا ارتكب شخص مخالفة فلا يجب أن نرحم. يمكن اعتبار أي شخص قنبلة فيروسية، لأن قوة انتقال الفيروس اليوم وصلت إلى عشرة أشخاص وأصبحت الأمراض عائلية" (وكالة أنباء فيلق القدس، 17 نوفمبر).



وقال وزير الداخلية للنظام رحماني فضلي "نحن لا نختار بين الجيد والسيء،

نحن نختار بين السيئ والأسوأ،

نحن جميعا يجب أن نعلم بأن لدينا تكاليف بشرية عالية، وتكاليف اقتصادية عالية، ولدينا تكاليف اجتماعية عالية، لذلك علينا أن نتخذ قرارات. بين السيئ والأسوأ أو بين الأسوأ والأسوأ الأسوأ، كل قرار نتخذه له تكلفة، أي أن القرارات لا تخلو من التكلفة" (15 تلفزيون النظام)


أمانة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية
17 نوفمبر(تشرين الثاني) 2020

المزيد من البيانات