728 x 90

عدد ضحايا كورونا في 444 مدينة في إيران أكثر من 109300 شخص

كورونا في إيران
كورونا في إيران

المتحدثة باسم وزارة الصحة تعلن عدد الضحايا 207 خلال الـ24 ساعة الماضية،

وهو أعلى رقم خلال 52 يومًا

مينو محرز: لم نشهد قط هذا العدد الكبير من المرضى المصابين بحالة حرجة وهذا العدد من الوفيات. الأزمة خطيرة وبعض النواقص تجعلها أكثر خطورة (ايسنا 24 سبتمبر)

جامعة أصفهان للعلوم الطبية: توفي 28 شخصًا خلال الـ24 ساعة الماضية. عدد الراقدين في مستشفيات المحافظة 1330 (باستثناء كاشان وآران وبيدكل). يخضع 212 شخصًا للمراقبة في وحدة العناية المركزة (وكالة أنباء موج 24 سبتمبر)

مركز كاشان الصحي: امتلأ مجمع بهشتي الطبي بالمصابين وتعب الطاقم الطبي يمكن أن يتسبب في كارثة مروعة
مسؤولون محليون: في الساعات الأربع والعشرين الماضية، توفي 17 شخصًا في أذربيجان الشرقية، و 11 في البرز، و 11 في قم. (ايلنا 24 سبتمبر)

وكالة أنباء حكومية: روحاني ووزيرا التربية والصحة يرون أن العزاء في محرم وإعادة فتح المدارس ليس لهما تأثير على زيادة عدد المرضى، ولكن بسبب عدم وجود قيود في هاتين الحالتين؛ تجاوزت بعض المحافظات اللون الأحمر وتحولت إلى اللون الأسود(وكالة أنباء موج 24 سبتمبر)


أعلنت منظمة مجاهدي خلق الإيرانية، بعد ظهر الجمعة، 25 سبتمبر،

أن عدد ضحايا كورونا في 444 مدينة في إيران يزيد عن 109300.

وصل عدد الضحايا في كل من محافظات خراسان رضوي إلى 8102، ، وفي خوزستان إلى 7011، وفي أصفهان إلى 5364، وفي لرستان إلى 4853، وفي كيلان إلى 4441، وفي أذربيجان الشرقية 3428، وفي البرز إلى 3062، وفي فارس إلى 3006، وفي همدان إلى 2852، وفي كرمانشاه إلى 2467، وفي خراسان الشمالية إلى 1939، وفي كرمان إلى 1714، وفي هرمزكان إلى 1490، وفي مركزي إلى 1428، وفي بوشهر حتى 1345، وفي أردبيل إلى 1317، وفي زنجان إلى 1031، وفي إيلام إلى 909، وفي جهارمحال وبختياري إلى 836، وفي كهكيلويه وبوير أحمد إلى 787 شخصًا.


وفي أصفهان كتب المحافظ في رسالة إلى وزير الداخلية: "إذا لم يتم النظر في المحافظة بأسرع ما يمكن ولم يتم تفويض صلاحيات المقر الوطني إلى مقر المحافظة، فقد يقع حادث لا يمكن إصلاحه.

وبحسب جامعة العلوم الطبية، فإن وباء كورونا حاليا في أخطر حالة منذ بداية تفشي كورونا في المحافظة، حيث وصل العدد اليومي للمرضى إلى أكثر من 1000 مريض.

وبسبب القدرة الاستيعابية المحدودة للمستشفيات، خاصة مع العدد الكبير من الكوادر الطبية، يُخشى مع الاتجاه الحالي أن يواجه نشاط خدمات الطوارئ للمرضى الآخرين ودائرة الصحة في المحافظة أزمة" (وكالة موج 24 سبتمبر).

أمانة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية
25 سبتمبر (ايلول) 2020

المزيد من البيانات