728 x 90

بدء جولة رابعة من الإضراب العارم لسائقي الشاحنات في إيران الخميس الأول من نوفمبر 2018

  • 11/1/2018

بدعوة سابقة، يوم الخميس 1 نوفمبر، بدأ إضراب سائقي الشاحنات في عدة مدن إيرانية بما فيها أصفهان ونجف آباد ومورجه خورت وشادغان وعسلويه وغولستان للاحتجاج على عدم تلبية مطالبهم، للجولة الرابعة في العام الجاري. وهذا بداية للإضراب العارم لسائقي الشاحنات في إيران.

أحد مطالب سائقي الشاحنات المضربين في جولتهم الجديدة هو إطلاق سراح زملائهم الذين اعتقلتهم القوات الأمنية للنظام في الجولة السابقة من الإضراب.

جدير بالذكر أن في الجولة الثالثة من الإضراب التي بدأت 22 سبتمبر اعتقل قرابة 300 سائق مضرب عن العمل.

في الجولة الثالثة أطلق النظام الإيراني ولغرض كسر إضراب سائقي الشاحنات العارم وعودا لتلبية مطالبهم ولكن عمليا تملص من تنفيذ وعوده. الأمر الذي تسبب في بداية الجولة الرابعة من الإضراب.

وأعلنت المقاومة الإيرانية مرات عدة أن النظام الإيراني وبسبب طبيعته اللاشعبية والإرهابية لا يريد ولا يستطيع معالجة مشكلات شرائح الشعب والتجاوب مع أبسط حقوق الشعب الإيراني. كما أن النظام وفي الجولة الثالثة من الإضراب أطلق فقط وعودا كاذبة واعتقل السائقين وهددهم بالإعدام في محاولة منه لكسر الإضراب واكتفى بالقمع ولم ينفذ أبسط وعوده لسائقي الشاحنات ولم يف بوعده لحل مشكلة إطارات السيارات للسائقين.

وتفيد التقارير الواردة أن طريق شاهرود إلى كنبد خال ولا تتردد عليه أي شاحنة. وكان سائقو الشاحنات قد أعلنوا في وقت سابق بدء إضرابهم لهذا اليوم. كما في مركز الشحن في عسلويه كل الشاحنات تخوض حالة الإضراب.

مختارات

احدث الأخبار والمقالات