728 x 90

تضامن الاتحاد العام البريطاني للنقل البري مع تظاهرات العمال في إيران

  • 12/7/2018
تظاهرة عمال الصلب في الأهواز – صورة أرشيفية
تظاهرة عمال الصلب في الأهواز – صورة أرشيفية

تضامن الاتحاد العام البريطاني للنقل البري مع تظاهرات العمال في إيران

 

تضامنًا مع العمال المضربين في إيران، دعم اتحاد النقل البري في بريطانيا العظمى (UTRTU) تظاهرات العمال في إيران، ووجّه دعوة للمفوضة السامية للأمم المتحدة لحقوق الإنسان طالب فيه على الفور بالإفراج عن العمال المسجونين.

وتجدر الإشارة إلى أنه في 22 نوفمبر، دعا الاتحاد الكونفيدرالي الإيطالي للعمل CGIL)، في بيان لدعم حقوق العمال وسائقي الشاحنات في إيران، إلى الإفراج الفوري وغير المشروط عن جميع العمال المحتجزين في الإضرابات الأخيرة.

وكتب الاتحاد الكونفيدرالي الإيطالي للعمل، الذي يضم خمسة ملايين عضو، في بيان تضامنه مع العمال المضربين في إيران:

 إن قمع العمال الإيرانيين هو انتهاك مستمر لحقوق الإنسان. المراكز الرئيسية للإنتاج والاقتصاد في البلاد هي في قبضة قوات الحرس. وتستغل هذه المراكز، العمال وتضايقهم وتقمعهم بشدة.

نحن نعبّر عن تضامننا مع سائقي الشاحنات والعمال الإيرانيين الآخرين الذين يتعرضون للقمع المستمر بسبب السياسات القمعية للنظام الإيراني وسلب حقوقهم الأساسية وحرياتهم، وندعو إلى الإفراج الفوري وغير المشروط عن جميع العمال المحتجزين.

كما أعلن الاتحاد العام الفرنسي للعمل (SJC) في بيان في 29 نوفمبر، عن دعمه للعمّال المضربين لشركة قصب السكر في هفت تبه وكتب:

أطلقوا سراح عمال قصب السكر!

منذ عدة سنوات، يناضل عمال مصنع قصب السكر في هفت تبه للحصول على حقوقهم الأساسية، بما في ذلك تحسين ظروف العمل ودفع متأخرات الأجور. و دعمًا لهؤلاء العمال نرفع صوتنا عاليًا للوقوف بجانب هؤلاء العمال للمطالبة بضمان مطالبهم، وندعو إلى إطلاق سراح جميع العمال المحتجزين والسجناء السياسيين.

 

مختارات

احدث الأخبار والمقالات