728 x 90

انفجار غضب المواطنين .. تنظيم 26 وقفة احتجاجية في إيران في يوم واحد

تنظيم 26 وقفة احتجاجية في إيران في يوم واحد
تنظيم 26 وقفة احتجاجية في إيران في يوم واحد

يزداد لهيب الغضب للشعب الإيراني ضد نظام الملالي يومًا بعد يوم.

وأفاد تقرير لشبكة مجاهدي خلق داخل إيران ، فقد تم تنظيم ما لا يقل عن 26 وقفة احتجاجية في طهران ومدن إيرانية أخرى يوم الأحد 21 فبراير 2021 من قبل شرائح مختلفة من المواطنين الإيرانيين. وتنظم هذه الاحتجاجات في ظروف تفشي كورونا الشديد وإجراءات النظام القمعية ضد المتظاهرين وهذا يدل على الحالة المتفجرة للمجتمع الإيراني.

وأفاد تقرير لشبكة مجاهدي خلق داخل إيران في صباح يوم الأحد 21 فبراير2021، احتشد متقاعدو الضمان الاجتماعي للأسبوع الثالث على التوالي في طهران و 19 مدينة أخرى احتجاجًا على رواتبهم الضئيلة، التي جعلت الحياة لا تطاق بالنسبة لهم مع تضخم فاحش وارتفاع الأسعار. بالإضافة إلى طهران، جرت هذه التجمعات كل من مدن تبريز، أراك، أصفهان، رشت، مشهد، كرمانشاه، الأهواز، يزد، خرم آباد، إيلام، قزوين، كرج، بجنورد، نيشابور، شوشتر، دزفول، شوش، ساري، وأردبيل. وهتف المتظاهرون: "مالم نحصل على حقوقنا لا نتوقف"، "الطريق الوحيد للخلاص اتحاد اتحاد"، "كفى الوعود، كفى الظلم موائدنا فارغة"،

كما نظمت مجموعات من مختلف الشرائح من المواطنين الإيرانيين وقفات احتجاجية في مختلف المدن الإيرانية بما في ذلك مجموعة من المعلمي حركة مكافحة الأمية أمام مجلس شورى الملالي في طهران وكذلك مجموعة من عمال مشروع شركة البتروكيماويات في إيلام أمام مبنى الشركة وأيضًا مجموعة من مدربي الروضة عام 2018 لمدينة إيذة أمام مكتب عضو مجلس شورى الملالي عن إيذه وباغملك و وعدد من البازاريين بمدينة آبادان أمام مبنى القائممقامية ومجموعة من عمال هيبكو في أراك بالقرب من مبنى الضمان الاجتماعي لهذه المدينة وطالبوا بمعالجة مطالبهم كما احتج مزارعو أصفهان على تحويل مجرى نهر زايندة وتجفيف أراضيهم الزراعية.

وحيّت السيدة مريم رجوي ، الرئيسة المنتخبة للمقاومة الإيرانية، المتقاعدين المحرومين الذين انتفضوا واحتجوا لنيل حقوقهم، قائلة إنه طالما ظل هذا النظام الفاسد في السلطة، فالفقر والتمييز والتضخم وارتفاع الأسعار والبطالة ستستمر وتتفاقم.