728 x 90

اليوم الثامن عشر من إضراب واحتجاج عمال صناعة الصلب بمدينة الأهواز بشعار: «صرخة كل عامل الموت للظالم»

  • 11/27/2018

بدأ عمال المجموعة الوطنية لصناعة الصلب إضرابهم واحتجاجهم لليوم الثامن عشرأمام مراكز حكومية بمدينة الأهواز. وهتف العمال الشعارات التالية:

نحن عمال صناعة الصلب نناضل ضد الظلم ونموت من أجله

صرخة كل عامل الموت للظالم

عقب دعوة يوم أمس خرج اليوم عمال المجموعة الوطنية لصناعة الصلب بمدينة الأهوازلمظاهرات. فيما يلي نص الدعوة من قبل العمال:

دعوة عمال المجموعة الوطنية لصناعة الصلب في إيران

نحن عمال المجموعة الوطنية لصناعة الصلب بمدينة الأهوازالصانعون الحقيقيون للتاريخ.

اليوم المافيا تحدثت بلغة إنفاذ القانون وحذرتنا من الصمود ، أي أن الأيدي الفارغة المملوءة بإرادة العمال يمكن أن تكسرأظفارعفريت المافيا المدججة والمجهزة بكل الوسائل حتى تكون هذه المرة لغة رؤساء منفذي القانون بدلا أن يكونوا مدافعين عن حقوق المظلومين يتحدثون للدفاع عن الظالمين.

ونعلن أننا نصمد على مواقفنا لحد نهاية حياتنا ولن نكون قادرين على العودة لحد وصول إلى هدفنا وهو إحياء شركة المجموعة الوطنية لصناعة الصلب بمدينة الأهواز.

تؤكد الزيادة في عدد العمال المحتجين يومًا بعد يوم تدل على أحقيتنا وصمودنا.

أيها الزملاء نبشرجميعكم بأنكم لن تتاح لكم فرصة الوصول إلى الهدف، وإن شاء الله سترون قريباً بأم أعينكم وبشكل ملموس نتيجة جهودكم ونشاطاتكم.

لقد سبق أن قلنا ذلك ، ونكرره مرة أخرى ، ليس لأي تهديد أو سجن أي فائدة ، ويفضل العامل الموت على المذلة.

التهديد لا يفيد وعليكم استخدم سلاح آخر.

ووجهت السيدة مريم رجوي، تحياتها لعمال الصلب في الأهواز وعمال قصب السكر في هفت تبه الذين يواصلون الإضراب والاحتجاج على الرغم من الأعمال القمعية لنظام الملالي، ودعت عموم المواطنين المنتفضين لاسيما الشباب الأبطال في خوزستان، إلى دعم إضراب العمال الضائقين ذرعًا باضطهاد وقهر النظام الحاكم، والتضامن معهم، وطالبت الاتحادات والنقابات العمالية والمدافعين عن حقوق العمال بإدانة سياسات نظام الملالي المناهضة للعمال ودعم إضرابات واحتجاجات العمال في إيران.

مختارات

احدث الأخبار والمقالات