728 x 90

الولايات المتحدة تفرض عقوبات على قاضيين في إيران لإعدام مئات السجناء

  • 12/19/2019
مایک بومبيو وزیر الخارجية الأمريكي
مایک بومبيو وزیر الخارجية الأمريكي

أدان مايك بومبيو، وزير الخارجية الأمريكي، يوم الخميس، 19 ديسمبر / كانون الأول، في مبنى وزارة الخارجية، عمليات قتل المنتفضين في إيران ، قائلاً: «لقد قتل النظام المئات وربما الآلاف من الناس في مظاهرات نوفمبر».
وأعلن فرض عقوبات على اثنين من السفاحين في السلطة القضائية للنظام، وهما ”محمد مقيسه“ و”أبو القاسم صلواتي“ لإعدامهما المئات.


وصرح وزير الخارجية الأمريكي أيضًا بأن مسؤولي النظام الإيراني المتورطين في قتل الأشخاص وأفراد عائلاتهم غير مسموح لهم بدخول الولايات المتحدة. وقال مايك بومبو إن البلطجيين الذين قتلوا أبناء الشعب الإيراني ليس لهم الحق في إرسال أبنائهم إلى الولايات المتحدة للدراسة.


أسماء 547من شهداء انتفاضة الشعب الإيراني


وعن انتفاضة نوفمبر في إيران قال بومبيو: بدأ المتظاهرون الإيرانيون احتجاجهم في نوفمبر، وسارعوا بعملهم وأظهروا بوضوح أن الشعب الإيراني نفد صبره. لقد سئم الشعب من إخفاقات النظام الاقتصادية، لقد سئم من النظام الذي يحرمه من كرامة الإنسان الأساسية. من طالبات في طهران إلى معلمات في مشهد ومن شباب ماهشهر.

وأضاف مايك بومبيو ... الملالي وعصابة البلطجية الذين زرعوا غضبهم منذ 40 سنة يجب الآن أن يتغيروا. في عام 1979، مع تعصبهم الجنوني، فرضوا هيمنتهم على الشعب الإيراني العظيم. في مثل هذا اليوم، يحاول النظام الإيراني بشكل يائس السيطرة على أفكار الناس والخطب، بل والحياة برمتها.

وأشار مايك بومبيو إلى حملة القمع ضد الصحفيين والنساء والأقليات الدينية، مضيفًا: «النظام الإيراني لا يلتزم حتى بدستوره. يسمح القانون نفسه بالمسيرات، لكن أي شخص يشارك في المسيرات سيواجه القمع والإعدام».


وقال وزير الخارجية الأمريكي إن إيران طرف في العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية ... لكن على الرغم من ذلك، فإن النظام الإيراني يسمح باستخدام عقوبة الإعدام لفتيات لا تتجاوز أعمارهن 9 سنوات ولأولاد لا تتجاوز أعمارهم 13 سنة. أُعدم صبيان في الـ 17 من العمر سراً في إيران العام الماضي، وشهدنا إطلاق نار جماعي في الشوارع على مدار الأيام الـ30 الماضية. نحن نعاني من معاملة مجموعة وحشية وفاسدة مع شعب معزز وله تاريخ عريق - نعاني من رؤية الأمة الإيرانية تغرق في الفقر بسبب حكامها القاسيين.


الشعب الإيراني لديه صديق دائم وملتزم. ستقف الولايات المتحدة إلى جانب الشعب الإيراني وكانت معهم في عهد الرئيس ترامب. هذا هو دعمنا العلني، وهذا هو دعمنا المعنوي والأخلاقي.

مختارات

احدث الأخبار والمقالات