728 x 90

اعتقال 12 من مرتزقة نظام الملالي في موزامبيق لارتكابهم أعمال إرهابية

موزامبيق
موزامبيق

أفاد موقع الكولومبي الإلكتروني الأربعاء 11 نوفمبر أن، مكتب المدعي العام في موزمبيق، وجه اتهامات إلى 12 من مرتزقة نظام الملالي بسبب دعمهم للجماعات المليشاوية في «كابو دلكادو» ومحاولة إرسال أسلحة وذخيرة إليهم.

واتهم المدعون الموزمبيقيون هؤلاء المرتزقة بالإرهاب والتآمر لارتكاب جرائم وتنظيم جرائم ضد البلاد والنظم العام.

ويقول المدعي العام في موزمبيق إن 12 من مرتزقة النظام الإيراني متهمون بأنهم أعضاء في منظمة إرهابية وكانوا بصدد تسليم بنادق كلاشينكوف الهجومية والمدافع الرشاشة وبنادق الصيد أو الكرات الحديدية والمسدسات والذخيرة والحراب والناظورات إلى المتطرفين المرتبطين بتنظيم الدولة الإسلامية أو داعش. .

وتشهد محافظة كابو دلكادو فى شمال موزمبيق هجمات شنتها القوات التى تعتبرها حكومة موزمبيق إرهابية منذ ثلاث سنوات. وقُتل ما بين 1000 و 2000 شخص في الاشتباكات حتى الآن، وتشير الأرقام الرسمية إلى نزوح أكثر من 435 ألف مدني.

في غضون ذلك، وفقا لوسائل الإعلام الحكومية، قطعت الجماعات المليشاوية في 10 نوفمبر / تشرين الثاني رؤوس 50 شخصا في شمال موزمبيق.

وتفيد تقاريرأن المليشيات حوّل ملعب كرة قدم في قرية ما إلى «موقع إعدام» ، حيث قطعت رؤوس و أوصال جثث الضحايا.

وأفادت وسائل إعلام رسمية بقطع رؤوس عدة أشخاص في قرية أخرى.

يذكر أن قطع الرؤوس هو الأحدث في سلسلة من الهجمات المروعة التي يشنها المليشيات منذ 2017 في ولاية كابو دلكادو في موزمبيق.