728 x 90

ابني شهيد.... تقديم لآباء وأمهات شهداء درب الحرية في إيران

نشيد إبني شهيد ... قامت بتقديمه الفرقة الفنية في أشرف3 لآباء وأمهات شهداء درب الحرية في إيران

في الحرب بين الصدور والرصاص المذاب

وآخر قبلات دموية بين المنعطفات

أصبح حبیبي شهیداً أصبح عزيزي شهیداً

أصبح ابني البطل شهيداً

بصدر رحب ووجه بشوش

نذکره الآن أنا والاعتزاز

یا رفاقه المقاتلین! وإخوته الثوار! يا أمهات الغضب والصراخ!

لا تحزنوا! لا تحزنوا! لا تحزنوا!

فلذة کبدي، نضارة شبابي

ابني كل حب حياتي

لقد جعلته شجاعاً لقد ربیته مثل الأسد

لیخوض هذا الطريق ذات يوم

الآن تضرّج بالدماء وأصبح اسمه شهيداً وحلّق نحو الخلود

یا رفاقه المقاتلین! وإخوته الثوار! يا أمهات الغضب والصراخ!

لا تحزنوا! لا تحزنوا! لا تحزنوا!

انظروا إلى المنتفضین وبارود بنادق الرفاق

والموسیقی تحت المطر في كل مكان له أثر من الورود

ذکراه خالدة اسمه یتردد کترانیم الغزل في قلوب الناس

ابني أصبح ابن إيران

یا رفاقه المقاتلین! وإخوته الثوار! يا أمهات الغضب والصراخ!

لا تحزنوا! لا تحزنوا! لا تحزنوا!

هناك دم وغلیان وغضب وشارع

الأزقة تحمل من جدید طعم العاصفة

الأصابع النظرة ترقص على كل الزناد

ابني الشهيد یقاتل في مقدمة الرفاق

اشرقي یا شمس الحرية !