728 x 90

إيران .. منع النظام من إقامة ذكرى شهداء انتفاضة نوفمبر2019

شهداء انتفاضة نوفمبر2019
شهداء انتفاضة نوفمبر2019

أفادت الأنباء الواردة يوم الاثنين 2 تشرين الثاني (نوفمبر)، أنه خوفًا من إقامة مراسم لشهداء انتفاضة نوفمبر، استدعى نظام الملالي عائلات الشهداء إلى مكاتب المخابرات في مختلف المدن، وحذرهم من إقامة مراسيم لإحياء ذكرى شهداء الانتفاضة.
وهدّد مسؤولون في وزارة المخابرات سيئة السمعة عوائل الشهداء باعتقال جميع أفراد الأسرة في حال إقامة حفل تأبيني ونشر مقاطع فيديو وصور للحفل على مواقع التواصل الاجتماعي.

حالة الاستنفار لمقرات القائممقاميات ومحافظة طهران عشية ذكرى انتفاضة نوفمبر 2019

يفيد تقرير ورد يوم الاثنين 2 تشرين الثاني (نوفمبر)، أنه استمرارًا لإجراءات النظام الخائفة عشية ذكرى انتفاضة نوفمبر، تم وضع مقرات القائممقاميات ومحافظة طهران في حالة الاستنفار. وبحسب هذا التقرير، فإن القوات الأمنية في طهران قد وضعت هي الأخرى في حالة التأهب.
يذكر أن نظام الملالي، خوفا من انتفاضة الشباب والشعب الإيراني في ذكرى انتفاضة نوفمبر 2019، أطلق مناورة قمعية في طهران ومدن أخرى في الفترة من 31 اكتوبر إلى 30 نوفمبر. وبحسب مصادر النظام، فإن الهدف من التمرين هو مواجهة الاحتجاجات الشعبية. كما أعلنت قوات الحرس مؤخرًا أنها أقامت معسكرًا لمواجهة ما سمته بالبلطجيين بهدف التصدي لانتفاضة الشباب ضد النظام.

إن تصرفات نظام الملالي المختلفة عشية ذكرى انتفاضة نوفمبر هي علامة على مخاوف النظام المتزايدة من الانتفاضة الحتمية للشعب الإيراني ضد الملالي الحاكمين.

يُذكر أنه خلال انتفاضة نوفمبر 2019، أطلقت القوات القمعية التابعة للنظام النار على المواطنين، مما أسفر عن مقتل ما لا يقل عن 1500 مواطن وإصابة أكثر من 4000 واعتقال 12000 شخص.