728 x 90

مندوبة المملكة المتحدة لدى مجلس الأمن: النظام الإيراني زود عددا من المجموعات بالوكالة بصواريخ باليستية

  • 6/27/2019
مجلس الآمن
مجلس الآمن

مندوبة المملكة المتحدة لدى مجلس الأمن: النظام الإيراني زود عددا من المجموعات بالوكالة بصواريخ باليستية مما ينتهك العديد من قرارات مجلس الأمن

اعتبرت كارني بيس، مندوبة المملكة المتحدة لدى الأمم المتحدة يوم الأربعاء، 26 يونيو الهجوم على الناقلات بأنه عمل قوات الحرس.
وقالت إن النظام الإيراني يواصل القيام بتوجيه نشاطات الصواريخ الباليستية. كما نقل النظام الإيراني صواريخ إلى عدد من الجماعات التي تعمل له بالوكالة مما يعد انتهاكًا للعديد من قرارات مجلس الأمن، بما في ذلك القرارات 2231 و 2216 و 1540. نريد وقف هذه الأنشطة. هذه الإجراءات جزء من سلوك النظام الإيراني، الذي يشكل تهديدًا خطيرًا لسلام واستقرار المنطقة.

وأضافت المندوبة البريطانية في مجلس الأمن: "قال الأمين العام إن بريطانيا وفرنسا وألمانيا أوضحت للمجلس بوضوح أن الصواريخ مصممة على شكل يمكنها من حمل أسلحة نووية. يمكن أن تحمل هذه الصواريخ أكثر من 500 كيلوغرام من وزنها ويبلغ مداها حوالي 300 كيلومتر أو أكثر.

وأكدت: آخر تقرير للأمين العام تضمن معلومات عن القلق بشأن سقوط صواريخ أرض أرض من ضواحي دمشق إلى مرتفعات الجولان في يناير ، وكذلك نقل تكنولوجيا إنتاج الطائرات بدون طيار إلى العراق، وهو ما ينتهك بشكل كامل حظر النظام الإيراني على نقل الأسلحة. لقد كان في تقرير الأمين العام، وقع هجوم صاروخي في 12 يونيو على مطار أبها في المملكة العربية السعودية ...
وأضافت أن بريطانيا تعتبر نقل هذه الأسلحة انتهاكًا للقرارين 2231 و 2216.

وتابعت كارني بيس: «في يوم الاثنين، في مشاورات وثيقة مع مجلس الأمن، قلت، بعد مراجعة مجموعة من الأدلة، خلصت المملكة المتحدة إلى أن قوات الحرس قد نفذت هجومًا في 4 يونيو على أربع ناقلات في الفجيرة».

مختارات

احدث الأخبار والمقالات