728 x 90

زيادة معدل التضخم السنوي وموائد الشعب الإيراني الفارغة

  • 7/11/2019
رسم تخطيطي لزياده معدل التضخم في إيران بين عامي 2018 و 2019
رسم تخطيطي لزياده معدل التضخم في إيران بين عامي 2018 و 2019

أفاد مركز الإحصاء لـ النظام الإيراني ، في عملية حسابية ملفقة، أن معدل التضخم السنوي المؤدى إلى نهاية شهر يونيو 2019 بلغ 37.6، مما زاد بنسبة 4/3% بالمقارنة بشهر يونيومن العام نفسه، ولكن التضخم الحقيقي، وفقا لخبراء من النظام 60 ٪ ومعدل البطالة 20%. أي يعيش 65 مليون إيراني تحت خط الفقر. وأصبح المواطنون الإيرانيون أفقر بنسبة 50 % بالمقارنة بشهر مايو الماضي. التضخم يرجع إلى الأسر في المناطق الحضرية، والأسر الريفية يعانون من وضع أكثر كارثية.

في أفضل حالة، في الوقت الحالي، من أجل تكلفة المعيشة لأسرة مكونة من ثلاثة أفراد في الشهر ، هناك حاجة إلى أكثر من ستة ملايين وأربعمائة ألف تومان من أجل أن تكون الأسرة قادرة على العيش في الحد الأدنى.

والحد الأدنى للراتب لعامل له طفل، مليون وعشرين ألف تومان، وفي أحسن الأحوال في الوقت الحاضر هذا الراتب يختلف أكثر من أربعة ملايين تومان من السلة المعيشية للأسرة.

كان من المقررأن تقدم حكومة الملالي الماء والكهرباء والخبز والسكن مجانًا في حين على مدى السنوات الأربعين استنزفت مليارات الدولارات من الثروة الوطنية للمواطنين الإيرانيين لإنشاء بلدات صاروخية ونووية وتصديرالإرهاب والتطرف بهدف الحفاظ على حكمه المشين وذلك على حساب تفشي الفقربين 80 مليون إيراني.

جدول تفاصيل النسبة المئوية للزيادة التضخم السنوي في شهر يونيو 2019

جدول تفاصيل النسبة المئوية للزيادة التضخم السنوي في شهر يونيو 2019

مختارات

احدث الأخبار والمقالات