2/22/2018 7:34:26 AM
بيان صادر من قبل مجلس الوطني للمقاومة الأيرانيه

حياة السجينين السياسيين غولرخ إيرايي وسهيل عربي مهددة بالخطر

تناشد المقاومة الإيرانية عموم الهيئات الدولية المدافعة عن حقوق الإنسان وحقوق المرأة، اتخاذ عمل عاجل وفاعل لإنقاذ حياة السجينين المضربين عن الطعام السيدة غولرخ إيرايي والسيد سهيل عربي حيث حياتهما مهددة بالخطر.
غولرخ إيرايي من السجينات السياسيات المنفيات إلى سجن قرجك بورامين، تقضي الاسبوع الثالث من إضرابها عن الطعام وحالتها الصحية متدهورة للغاية. السيدتان آتنا دائمي وغولرخ إيرايي وبسبب دعمهما لانتفاضة 28 ديسمبر تم نقلهما قسرا يوم 24 يناير من سجن ايفين إلى سجن قرجك بورامين حيث السجناء محرومون من أبسط امكانات وهما معرضتان لخطر الإصابة بمرض الهيباتيت وغيره من الأمراض الخطيرة بسبب اكتظاظ السجن بالمجرمين الجنائيين والمصابين بأمراض معدية. 
وأما السجين السياسي سهيل عربي المنفي إلى سجن «طهران الكبرى» فحالته الصحية خطيرة بعد 29 يوما من خوضه إضرابا عن الطعام. كبير الجلادين حاجي مرادي الذي يعمل كمساعد للمدعي العام في السجن، قال بكل قساوة لن يتم إحالة سهيل عربي إلى المستشفى حتى لو مات.
 
أمانة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية – باريس
21 فبراير  (شباط) 2018
 

مواقع التواصل الاجتماعي

تابعونا في مواقع التواصل الاجتماعي

برامج الموبايلات