728 x 90

وزيرعدل الملالي« بورمحمدي» يتهرب مرة أخری من الإجابة علی سؤال «علي مطهري» بشأن دوره في مجزرة عام 1988

-

  • 8/30/2016
الملا مصطفى بورمحمدي
الملا مصطفى بورمحمدي
تهرب الملا«بورمحمدي» وزيرالعدل للملا روحاني ومن جلادي لجنة الموت لخميني في مجزرة عام 1988يوم الإثنين 29اغسطس/آب مرة أخری من الإجابة علی رسالة «مطهري (نائب رئيس البرلمان)» بشأن إيضاح حول المجازر.
وأفاد تقرير لوسائل الإعلام الحکومية يوم الإثنين أنه في هامش زيارة له لمستشفی «رحيمي» في مدينة خرم آباد وفي معرض رده علی سؤال ما، حول رسالة «علي مطهري» أکد قائلا إن «الإمام علمنا آلا نلعب في أرض العدو ونحن نقرر موقف المعرکة ونحن نخطط... فيما تخص رسالة «علي مطهري» تحدثنا بذلک وحديثنا اليوم کان ردا جديا عليها... اننا سنواصل الدرب ولن نلعب في أرض العدو».
والجديربالذکرأنه إعترف يوم أمس بکل صراحة بدوره في تلک المجازروأکد قائلا انني افتخربدوري. وفي کلمة أدلی بها يوم الأحد27 اغسطس/ آب في مدينة خرم آباد قائلا اننا نفتخر بتطبيق حکم الله بشأن (مجاهدي خلق) وقمنا بالوقوف للتصدي أمام أعداء الله والناس بقوة.

مختارات

احدث الأخبار والمقالات