728 x 90

دعم نواب من البرلمان الاوربي لتجمع المقاومة الايرانية في يوليو القادم

-

  • 6/28/2016
تجمع الايرانيين الحاشد
تجمع الايرانيين الحاشد
 
أعلن برلمانيون وشخصيات دولية وعربية خلال رسائل تضامنهم مع تجمع المقاومة الايرانية المزمع عقده في باريس في يوليو القادم ونددوا ديکتاتورية الملالي بسبب حملات الاعدام وتصدير الارهاب والتعاون مع بشار الأسد في قتل الشعب السوري.
وبعث روبروت روشفور عضو البرلمان الاوربي عن فرنسا ويارومير اشتتينا عضو البرلمان الاوربي من جمهورية التشيک رسائل بهذا الصدد:
 
وقال روبرت روشفور وهو مساعد حزب الحرکة الديمقراطية الفرنسية عضو البرلمان الاوربي عن فرنسا:
أيها الأصدقاء الايرانيين الأعزاء، بعد أيام في 9 يوليو سيتجمع أعداد کبيرة من نواب البرلمان الاوربي مع نواب البرلمانات الأخری في دول العالم بجانب السيدة رجوي وبجانب کل المسؤولين والمعنيين الذين ينظمون سنويا هذا التجمع الحاشد. ليعکسوا مدی الدفاع والدعم لايران حرة، هذا التوجه المرشح للزيادة وهو دافع يجمع الافراد والايرانيين خارج ايران وکذلک الکثير من حماة المقاومة. اني مطمئن بأن هذا الاجتماع سيکتب له نجاح کبير. وعندما نلقي نظرة الی رسالة هذا البرنامج نری خطوة أخری لابراز رؤية متنامية لاولئک القائلين «لا لتطبيع العلاقات الاقتصادية والتجارية بدون شرط مع النظام الحاکم في طهران» و «نعم للدفاع عن حقوق الانسان» و نعم لدعم اولئک الذين ينادون ببديل ديمقراطي في ايران. دمتم موفقين.
وأما يارومير اشتتينا عضو البرلمان الاوربي عن جمهورية التشيک فقد قال في رسالته: 
اني أتابع الشؤون الايرانية منذ سنوات وأشعر بآلامکم ومعاناتکم. اني عشت سنوات تحت نير الديکتاتورية ولهذا أدرک مشاعرکم أنتم الآصدقاء. اني طالبت مع 270 من زملائي في البرلمان الاوربي من مختلف الدول ومن کافة المجموعات السياسية بتحسين حقوق الانسان في ايران ووقف حکم الاعدام في ايران.
نحن ندعم في اوربا نضالکم للحرية والديمقراطية في ايران. من المهم للغاية بالنسبة لنا أن لا نساند السياسيين الاوربيين الذين يزورون طهران ولا يثيرون موضوع حقوق الانسان اطلاقا. أيها الأصدقاء الأعزاء، شارکوا رجاء في 9 يوليو في باريس في تجمع بحضور السيدة مريم رجوي. انها تناضل من أجل الحرية والديمقراطية في بلدکم. مع السلامة.

مختارات

احدث الأخبار والمقالات