728 x 90

بريطانيا: ندرس التدخل العسکري بسوريا ردا علی الکيمياوي

-

  • 4/10/2018
وزيرة التنمية الدولية البريطانية بيني موردونت
وزيرة التنمية الدولية البريطانية بيني موردونت
قالت وزيرة التنمية الدولية البريطانية، بيني موردونت، اليوم الثلاثاء، إن الحکومة البريطانية تبحث التدخل العسکري مع حلفائها في سوريا ردا علی هجوم کيمياوي مزعوم في الغوطة الشرقية قرب دمشق.
وعند سؤالها هل تدعم بلادها التدخل العسکري بعد الهجوم علی دوما يوم السبت قالت موردونت لرويترز إنها قضية محل دراسة في الوقت الراهن "وهي أمر تنظر فيه حکومة المملکة المتحدة وتناقشه وبکل وضوح نبحث ذلک حاليا مع شرکائنا الدوليين".
وأدلت الوزيرة بالتصريحات خلال جولة في مشروعات تمولها المملکة المتحدة في الأردن.
وقالت الوزيرة "هذه الوحشية غير مقبولة، وبصرف النصر عما قد نقوم به لمحاسبة المسؤولين عن ذلک في المستقبل، فإن ما يشغلني بشکل أساسي هو ألا تتکرر هذه الفظائع المروعة، وأن نفعل کل شيء في استطاعتنا لحماية الرجال والنساء والأطفال المستهدفين".
وقالت رئيسة الوزراء البريطانية، تيريزا ماي، إنها ستتحدث إلی الرئيس الأميرکي دونالد ترمب اليوم الثلاثاء بشأن الهجوم الکيمياوي.
وذکر بيان لوزارة الخارجية البريطانية أن بريطانيا والولايات المتحدة اتفقتا أمس الاثنين علی أن الهجوم يحمل بصمات هجمات کيمياوية سابقة نفذها نظام بشار الأسد.