728 x 90

محمد بن سلمان: ابحث عن إيران في کل مشاکل المنطقة

-

  • 4/6/2018
ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان
ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان
قال الأمير محمد بن سلمان ولي العهد السعودي أنه متی ما رأيت أي مشکلة في الشرق الأوسط فستجد لإيران يدا فيها، ففي العراق؟ کانت إيران متدخلة. وفي اليمن؟ إيران. وفي سوريا ولبنان؟ إيران.
وقال ولي العهد السعودي في حوار مع مجلة "تايم" الأميرکية " بإمکاني إخبارک أن الإيرانيين هم سبب المشاکل في الشرق الأوسط، لکنهم لا يشکلون تهديدًا کبيرًا للمملکة. ولکن إنْ لم تراقبهم؛ فقد يصبحون يومًا ما تهديدًا.
وذات الأمر ينطبق علی الجيش. فهم ليسوا من ضمن الخمسة جيوش الکبری في الشرق الأوسط. لذا فهم متخلفون بکثير. لکن مشکلة النظام هي أنهم قد اختطفوا البلاد. فهم يستخدمون أصول دولتهم من أجل تحقيق غاياتهم الإيديولوجية. وقد شاهدوا کل يوم، منذ ثورة 1979م، وهم يسعون إلی نشر إيديولوجيتهم. حتی في الولايات المتحدة. وبقيامهم بذلک سيخرج إمامهم المختبئ ليحکم العالم أجمع: الولايات المتحدة الأميرکية واليابان والعالم ککل. وهم مؤمنون بذلک ويقولون ذلک بکل وضوح. وفي حال کانوا لا يقولون ذلک، فليخرج المرشد الأعلی وينکر کلامي بعد هذه المقابلة ويقول إنه لا يؤمن بما قُلته.
إنهم يقومون بذلک منذ 1979م، ومتی ما رأيت أي مشکلة في الشرق الأوسط فستجد لإيران يداً فيها. ففي العراق؟ کانت إيران متدخلة. وفي اليمن؟ کانت إيران متدخلة. وفي سوريا؟ کانت إيران متدخلة. وفي لبنان؟ کانت إيران متدخلة. أين هي الدول المستقرة؟ مصر؟ إيران لم تکن هناک. السودان؟ إيران لم تکن هناک. الأردن؟ إيران لم تکن هناک. الکويت؟ إيران لم تکن هناک. البحرين؟ إيران لم تکن هناک. لذا فإن جميع الدول المستقرة تنعم بالاستقرار لأن إيران لم تتدخل فيها.
والأمر ليس فقط بين إيران والسعودية. إنه بين إيران والسعودية والإمارات ومصر والکويت والبحرين واليمن، والعديد من الدول في شتی أنحاء العالم.