728 x 90

مقتل أبرز قادة الاقتحام في ميليشيات النظام السوري علی جبهات الغوطة+ صور

-

  • 3/22/2018
 -
-
أعلنت صفحات موالية لنظام الأسد مقتل أحد قادة مجموعات الاقتحام التابعة لميليشيات "النمر" في الغوطة الشرقية، خلال معارک الحملة العسکرية التي يشنّها النظام علی الغوطة لليوم الـ 32 علی التوالي مدعوماً من حليفته روسيا.
وذکرت صفحة (وکالة اخبار أساطير الجيش العربي السوري) الموالية أن (علي غانم) قائد مجموعة اقتحام "النواصر" التابعة لمليشيا "النمر" قُتل في معارک الغوطة الشرقية، موضحة أنه ينحدر من قرية (تل حسن باشا) بريف حماة الشرقي.

وفي السياق، أفاد ناشطون أن (غانم) يُعد القائد الميداني لـ (سهيل الحسن) والمعروف بـ "النمر"، حيث شارک مع "النمر" في جميع المعارک التي خاضها في سوريا منذ عام 2012.

وکانت صفحة (اللواء الرکن ماهر الأسد - مکتب الامن - فرع المعلومات) الموالية ذکرت أن مجموعة ميليشيا "النواصر" تحرکت باتجاه الغوطة الشرقية، تحت قيادة القائد الميداني (يونس الحسکي) وبتوجيه من (سهيل الحسن).

من جهة ثانية، أعلنت صفحات موالية للنظام مقتل العميد (علي عمران) خلال المعارک الدائرة في الغوطة الشرقية.

وکان قائد ميليشيا "مجموعة الفهود" إحدی الميليشيات الممولة من الحرس الثوري الإيراني قُتل قبل أيام علی يد مقاتلي فصائل الغوطة الشرقية، واعترفت صفحات موالية لنظام الأسد في شبکات التواصل الاجتماعي بمصرع (عبد العزيز عساف) الملقب بـ "الفهد".
وأوضحت صفحات نظام الأسد، أن (العساف) هو أحد القياديين فيما تسميه "المهام الخاصة - شعبة المخابرات العسکرية" وقائد ميليشيا "مجموعة الفهود" المخصصة للاقتحام والتابعة لميليشيا "النمر" منوهةً إلی أن (العساف) قد فقد أحد أبنائه قبل فترة في معارک ريف دير الزور.
وتشير مصادر عسکرية من الفصائل العاملة في الغوطة الشرقية إلی مقتل أکثر من 160 عنصراً للنظام خلال الـ 72 ساعة الماضية، إثر هجمات معاکسة شنها مقاتلو الفصائل علی النقاط التي تقدمت إليها ميليشيات النظام، لا سيما في الريحان ومسرابا والمزارع المحيطة بها، حيث أکدت مصادر من الفصائل (فضلت عدم الکشف عن هويتها) (الثلاثاء) أن 80 عنصراً من ميليشيا "الحرس الجمهوري" التابعة لنظام الأسد لقوا مصرعهم، إثر محاولتهم اقتحام إحدی نقاط رباط الثوار.
يذکر أن صفحات موالية لنظام الأسد في فيسبوک قد أکدت أن حصيلة القتلی من ضباط وعناصر نظام الأسد في الغوطة بلغت 510 ضباط، موثقين بالأسماء، بينهم لواء وهو (أحمد محمد حسينو/ إدلب-الزنبقي-سکان اللاذقية) وعقيدان و6 ضباط برتبة عقيد و4 برتبة رائد و3 برتبة مقدم، و 11 برتبة نقيب، بينما حملت باقي الأسماء رتبة ملازم وهي عادة ما يمنحها النظام لعناصره کرتبة "شرف".

مختارات

احدث الأخبار والمقالات