728 x 90

مفوض أممي يطالب مجلس الأمن بإحالة جرائم الأسد للجنائية الدولية

-

  • 3/20/2018
مفوض الأمم المتحدة لحقوق الإنسان زيد بن رعد الحسين
مفوض الأمم المتحدة لحقوق الإنسان زيد بن رعد الحسين
طالب مفوض الأمم المتحدة لحقوق الإنسان، زيد بن رعد الحسين، مجلس الأمن الدولي، الإثنين، بإحالة انتهاکات حقوق الإنسان في سوريا ، التي يرتکبها النظام السوري، إلی المحکمة الجنائية الدولية.
جاء ذلک في إفادة قدمها المفوض الأممي، خلال جلسة غير رسمية لمجلس الأمن، عقدت بدعوة من بريطانيا وفرنسا والولايات المتحدة الأمريکية وهولندا.
واعتبر المفوض الأممي أن أية تسوية سياسية للأزمة السورية لا تأخذ في حسبانها احترام حقوق إنسان ما لا يقل عن 12 مليون سوري اضطروا لمغادرة بيوتهم وبلداتهم، "ستکون تسوية جوفاء لأنها لم تحم الضحايا".
رعد الحسين، خلال الجلسة التي تغيب عنها مندوبو 4 دول بالمجلس هي روسيا والصين وبوليفيا وکازاخستان، شدد علی "ضرورة محاکمة المتورطين بجرائم وانتهاکات حقوق الإنسان" أمام الجنائية الدولية.
کما اتهم المفوض الأممي النظام السوري بتعذيب وتشويه الأطفال، منذ أکثر من 7 سنوات.