728 x 90

وفاة عامل آخر من عمال صلب الأهواز اثر الفقر والعوز

-

  • 3/8/2018
«آرش رئيس محمدي»
«آرش رئيس محمدي»
توفي «آرش رئيس محمدي» العامل البالغ من العمر 43 عاما للمجموعة الوطنية لصلب الأهواز يوم 6 مارس وبعد رقوده أربعة أيام في أحد المستشفيات في الأهواز وذلک بسبب الفقر وعدم امکان علاجه.
انه رقد يوم الجمعة 3 مارس في مستشفی «گلستان» في الأهواز ولکن بسبب فقره وعدم دفع رواتبه المتأخرة لم يکن بامکانه ماليا الانتقال الی مستشفی خاص وتلقي العلاج اللازم، لذلک وبعد أربعة أيام من العذاب توفي وترک أهله وزملائه في حيرة من أمرهم.
وحسب زملائه فان نتائج الأشعة المقطعية للمخ والقلب له کانت ايجابية وکانت الضغوط النفسية الناجمة عن القضايا الاقتصادية وعجزه عن توفير متطلبات المعيشة العامل الوحيد الذي جعله ينقلب حاله ودخل حالة الغيبوبة.
وترک آرش طفلين 3 و6 سنوات وکان يعمل أکثر من 10 سنوات في المجموعة الوطنية لصلب الأهواز.