728 x 90

الثوار السوريون يوقعون عناصر "الحرس الجمهوري" في کمين بحرستا

-

  • 3/2/2018

قتل وجرح عدد من عناصر ميليشيات النظام السوري اليوم الجمعة في محاولة تقدم فاشلة شنتها الميليشيات علی جبهة المشافي بالقرب من أوتوستراد دمشق - حمص الدولي في مدينة حرستا.
وأکد مراسل أورينت نيوز في المنطقة، أن فصائل الثوار في الغوطة الشرقية، قتلت 12 عنصراً من القوات التي حاولت التقدم علی الجبهة المذکورة، إضافة لجرح آخرين وتدمير دبابة.
وتأتي خسائر ميليشيات النظام الجديدة بعد 48 ساعة من خسائر مشابهة علی جبهات الغوطة.
وتشير المصادر إلی مقتل وجرح أکثر من 250 عنصراً وضابطاً من قوات النظام وميليشياته في آخر هجوم لهم علی جبهات الغوطة الشرقية، بينهم ثلاثة قياديين من ميليشيا "النمر" وثلاثة ضباط من الحرس الجمهوري، إضافة لتدمير دبابة واغتنام أخری وتدمير العربة الجسرية الروسية MT55.
وکانت مصادر موالية لنظام الأسد قد کشفت عما سمته "توقيف" ضابط في الحرس الجمهوري، قاد إحدی الهجمات مؤخراً علی الغوطة الشرقية، وأسفر الهجوم عن مقتل العشرات من العناصر بکمائن الفصائل علی جبهات الغوطة، حيث تداولت الصفحات نبأ "توقيف" المقدم (مصطفی سليمان) الذي قاد الهجوم لاقتحام جبهة الزريقية في الغوطة الشرقية، جراء الخسائر التي منيت به مجموعته في الهجوم.
وقالت صفحة "عرين الحرس الجمهوري" إن "(سليمان) أحد أهم قادة الميدان العسکري ومشهود له بإنجازاته في عدة معارک کان يقود محور الحرس الجمهوري الذي سقط فيه العديد من الشهداء قبل أيام في محور الزريقية، ولکن الشهداء لم يسقطوا بسبب المقدم مصطفی أو بخيانة منه کما تدعي تلک الجهات، وقد رفع الاسم (أي اسم المقدم) للتحقيق بسبب نفوذ تلک الجهات وتأثيرها علی القرار بکل أسف" علی حد قولها.

مختارات

احدث الأخبار والمقالات