728 x 90

وفاة المقررة الأممية بشأن حقوق الإنسان في إيران عاصمة جهانغير

-

  • 2/11/2018
السيدة عاصمة جهانغير
السيدة عاصمة جهانغير
افادت وکالات الأنباء عن خبر وفاة السيدة عاصمة جهانغير المقررة الخاصة للأمم المتحدة المعنية بشؤون حقوق الإنسان في إيران بسبب اصابتها بالنوبة القلبية. يذکر انها قامت عدة مرات بإعداد تقارير عن إيران وتدين فيها انتهاکات حقوق الإنسان من قبل الملالي الحاکمين في إيران منذ توليها هذا المنصب، حيث هاجم النظام الإيراني السيدة عاصمة جهانغير بسبب تقاريرها. کما انها قد دعت إلی تحقيق شامل ومستقل بشأن مجزرة السجناء السياسيين في العام 1988 من خلال کلمة أدلت بها في مجلس حقوق الإنسان للأمم المتحدة العام الماضي. وفي ما يلي جانب من کلمته بهذا الخصوص:
من أجل المضي قدما إلی الأمام إنني حريصة علی أن أقترح أن ننظر إلی الوراء، وفي هذا المجال هناک عدد لافت من المظالم والحوارات والوثائق فيما يخص التقارير المتعلقة بالإعدامات المثيرة التي طالت آلاف السجناء السياسيين رجالا ونساء وأحداثا في العام 1988. فهذه القضية تنم عن ألم عميق يجب النظر فيها وأن أعمال القتل هذه تم تأکيدها من قبل بعض کبار المسؤولين في النظام الإيراني. وإنني أتلقی يکاد يکون يوميا رسائل عميقة وحميمة من أفراد عوائل اولئک الذين قتلوا وهم يطالبون بالمسائلة ولهم الحق في تلقي التعويض والاطلاع علی حقائق بخصوص مصير ذويهم دون خطر الرد والانتقام.
لذلک إنني أشدد علی دعوتي لکي نضمن إجراء تحقيق شامل ومستقل بخصوص هذه الأحداث.