728 x 90

الجيش السوري الحر يشکل غرفة عمليات جديدة لاستعادة زمام المبادرة بحماة وإدلب

-

  • 1/11/2018
الجيش السوري الحر
الجيش السوري الحر

11/1/2018
أعلنت عدة فصائل تابعة للجيش السوري الحر، اليوم الخميس، عن إنشاء غرفة عمليات عسکرية جديدة باسم "رد الطغيان" لصد الهجمات العسکرية لقوات النظام والميليشيات الطائفية التابعة لها، علی مناطق ريف إدلب الجنوبي وريف حماة الشرقي.
وجاء في البيان: "بعد الحملة الشرسة التي شنتها عصابات الأسد، مدعومة بالطيران الروسي والميليشيات الداعمة لها، علی المناطق المحررة في ريف إدلب الجنوبي وريف حماة الشرقي، وقتلها وتهجيرها للمدنيين، واحتلالها للقری المحررة، ضمن حملة جوية ومدفعية وصاروخية مکثفة، وبناء عليه، وانطلاقا من واجبنا کفصائل أقسمت علی الدفاع عن أرضها وشعبها وثورتها، حتی تحقيق النصر وأهداف ثورتنا المبارکة، نعلن نحن الفصائل عن تشکيل غرفة عمليات (رد الطغيان)".
وأوضح البيان أن هدف تشکيل الغرفة هو "صد الهجوم الهمجي، وتحرير المناطق المحتلة في ريف إدلب الجنوبي وريف حماة الشرقي".
وضمت غرفة العمليات فصائل الجيش السوري الحر، وهي "فيلق الشام" و"جيش النصر" و"جيش إدلب الحر" و"جيش النخبة" و"الجيش الثاني".
يُذکر أن فصائل أُخری بدأت فجر اليوم الخميس، هجوماً معاکساً علی نقاط عدة بريف إدلب الجنوبي وريف حماة الشرقي ضد قوات النظام والميليشيات الإيرانية التي تحاول التقدم باتجاه مطار أبو الظهور العسکري بريف إدلب، وتمکنت من تحرير عدة مناطق وقری، بالإضافة إلی تدمير دبابة واغتنام سيارة مزودة برشاش وقواعد مضادة للدروع ومقتل وجرح العديد من عناصر النظام والميليشيات المحلية والإيرانية.