728 x 90

وقفة احتجاجية للجالية الإيرانية في باريس وبرلين

-

  • 12/31/2017
 -
-
لافتة حملتها المعارضة الإيرانية في باريس خلال مظاهرات سابقة
شهدت العاصمة الفرنسية، اليوم السبت، وقفة احتجاجية حاشدة أمام سفارة النظام الإيراني، تضامنا مع المظاهرات الرافضة لنظام الملالي في طهران.
الوقفة دعا إليها أبناء الجالية الإيرانية من المعارضة وکل الجمعيات والمنظمات المؤيدة لها، من الساعة الثالثة عصرا حتی الخامسة بالتوقيت المحلي في باريس.
وتهدف الوقفة الاحتجاجية إلی إعراب الجالية الإيرانية من أنصار المقاومة الإيرانية ، وجميع الأصوات الحرة المطالبة بحق الشعب الإيراني في حياة ديمقراطية حرة، عن تضامنها مع مظاهرات أهالي مدينة مشهد وسائر المدن الإيرانية الأخری المنتفضة.
وقد تصدّر الوقفة الاحتجاجية التضامنية لافتات منددة بالنظام الإيراني، وافترشت الأرض صور لرموز النظام الحالي، کما ترددت شعارات مناهضة للنظام الإيراني أبرزها: "خامنئي قاتل"، "لا لحکم الملالي"، "لا لحکم الديکتاتور"، "يسقط يسقط حکم الملالي".

وتأتي المظاهرات الإيرانية فی الداخل في أعقاب تنظيم المقاومة الإيرانية منتصف شهر ديسمبر/کانون الأول الجاري مظاهرات حاشدة في ساحة "أنوليد" في باريس؛ من أجل وقف انتهاکات حقوق الإنسان في طهران، والتهديد الإيراني المستمر من خلال التدخل في الشؤون العربية.
وتحت شعار وهتاف "روحاني قاتل" رفع المتظاهرون أعلام إيران القديمة التي انتهت مع ثورة الخميني في نهاية السبعينيات، مطالبين المجتمع الدولي بالضغط علی إيران لوقف الإعدامات الجماعية في السجون، ومحاسبة المسؤولين عن المجازر التي ارتُکبت بحق الإيرانيين منذ تولي نظام الملالي الحکم في إيران.

وفي برلين، تجمع مئات من معارضي النظام الإيراني أمام السفارة الإيرانية للمطالبة بالإفراج الفوري عن المتظاهرين الموقوفين في إيران، بحسب الشرطة الألمانية.
وکان محيط سفارة طهران في العاصمة الألمانية قد شهد تجمع نحو 50 شخصا الجمعة الماضي، مع بداية المظاهرات.