728 x 90

مجلس النواب البريطاني: تسجيل مشروع قرار برلماني رقم 483 وتسمية قوات الحرس الإيراني کمنظمة إرهابية وإخراجها من دول المنطقة

-

  • 11/21/2017
مجلس النواب البريطاني يؤکد علی دور قوات الحرس في إغتيال اعضاء ائتلاف المعارضة الرئيسية أي منظمة مجاهدي خلق الإيرانية والمجلس الوطني للمقاومة الإيرانية
مجلس النواب البريطاني يدعو الحکومة البريطانية إلی وضع قوات الحرس في قائمة المنظمات المحظورة مطالبا بإخراجها من سوريا والعراق وسائر بلدان الشرق الأوسط
سجل مجلس النواب البريطاني من مختلف الأحزاب مشروع القرار المرقم 483 الذي يناشد إلی تسمية قوات الحرس الإيراني في قائمة بريطانيا للمنظمات الإرهابية والمحظورة.
ومن مقدمي مشروع القرار تحت عنوان : «دور قوات الحرس الإيراني» هم کل من:
بوب بلکمن عضو مجلس النواب من حزب المحافظين
السير ديفيد ايميس الرئيس المشترک للجنة اصدقاء إيران حرة في مجلس النواب
لويس إلمان عضو مجلس النواب من حزب العمال
استيف مک کيب ناظم برلماني والوزير في حکومة الظل لحزب العمال
روجر غادسيف عضو مجلس النواب من حزب العمال
وأکد بوب بلکمن من المتبنين الرئيسيين لهذا المشروع قائلا: «ان القرار البرلماني الاستثنائي المرقم 483 الذي يحظی بدعم الأحزاب کافة يحذر الحکومة البريطانية بان قوات الحرس تعتبر القوة الرئيسية في جميع أنشطة النظام الإيراني المزعزعة للإستقرار في المنطقة وتقديم الدعم العسکري للمجموعات الإرهابية بحيث يعتبر کل هذه الأنشطة خلافا للقرارين الصادرين عن مجلس الأمن الدولي. کما يؤکد القرار علی أهمية إدانة برنامج النظام الإيراني الصاروخي بعيد المدی والباليستي وکذلک ممارسة القمع العنيف بحق المعارضين والمدافعين عن حقوق الإنسان وذوي الجنسية المزدوجة في داخل إيران».
واضاف بوب بلکمن يقول: «يحث هذا القرار الذي يحظی بدعم الأحزاب البريطانية جميعا، الحکومة البريطانية علی تسمية الحرس بصفتها منظمة إرهابية محظورة في خطوة ضرورية لمواجهة أنشطة النظام الإيراني المدمرة والمزعزعة للإستقرار في المنطقة وکذلک برامج إنتاج الصواريخ البالستية خاصة يحثها علی القيام بالتعاون مع الولايات المتحدة وفرنسا وألمانيا بهدف مساعدة حلفائنا في المنطقة».
وأکد بوب بلکمن قائلا: «علی بريطانيا ان تقف بجانب الشعب الإيراني ومعارضته المنظمة أي المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية في نضالهم لتحقيق مطالبهم الديمقراطية واقامة إيران حرة وديمقراطية».
مشروع قرار رقم 483
دور قوات الحرس
يضم مجلس النواب البريطاني صوته لصوت الحکومة البريطانية في إبداء مخاوفه الجادة تجاه دور قوات الحرس الإيراني في إنتهاک حقوق الإنسان في إيران ودعمها للإرهاب في الخارج والذي تشمل نشاطاتها المزعزعة للإستقرار في المنطقة وکذلک يعرب عن قلقه تجاه تقارير واصلة بشأن ارتباطات إيران بالمجاميع العسکرية المحظورة،
ويذکر المجلس بان قوات الحرس تتورط بشکل نشيط في قتل الشعب السوري بهدف الحفاظ علی الديکتاتور بشار الأسد حيث تقوم بتجنيد الأطفال واللاجئين الأفغان وتدريبهم لکي تجعلهم ميليشيات إرهابية،
ويعتقد المجلس انه يجب تصنيف کبار قادة الحرس الثوري في قائمة الأنتربول للإشعار الأحمر بسبب تورطهم في الإرهاب الدولي بما فيه عملية التفجير في المرکز الثقافي لليهود في بوينس أيرس في عام 1994،
ويؤکد البرلمان البريطاني علی ان قوات الحرس تکون مسؤولة أمام الولي الفقيه فقط وکذلک انها تتحمل المسؤولية تجاه قمع انتفاضة عام 2009 وکذلک الإعتقالات العشوائية بحق مواطنين من ذوي الجنسية المزدوجة،
اضافة إلی ذلک يذکر البرلمان البريطاني بدور قوات الحرس في إغتيال المعارضين الإيرانيين في المنفی بمن فيهم أعضاء ائتلاف المعارضة الرئيسية أي منظمة مجاهدي خلق الإيرانية والمجلس الوطني للمقاومة الإيرانية،
ويعترف البرلمان البريطاني بتورط الحرس الثوري في برامج إيران الصاروخية والبالستية والنووية ويأخذ ذلک بنظر الإعتبار تصنيف الحرس کمنظمة إرهابية من قبل حلفاء بريطانيا الدوليين بما فيها الولايات المتحدة،
إن البرلمان البريطاني يشاطر الحکومة البريطانية رأيا في أنه دعم قوات الحرس للإرهاب يؤدي إلی إضعاف الآفاق للأمن الإقليمي والسلام الدائم في المنطقة،
إن البرلمان البريطاني يدعو الحکومة البريطانية إلی تسمية قوات الحرس في قائمة المنظمات المحظورة وفرض تدابير عقابية علی قادة الحرس والعمل مع متحالفيها لطردها من سوريا والعراق والشرق الأوسط.