728 x 90

"الزر الأخضر" يفضح قائد الحرس الثوري الإيراني+فيديو

-

  • 11/19/2017

19/11/2017
يتبادل الناشطون الإيرانيون في مواقع التواصل الاجتماعي، کما انتشر علی موقع "يوتيوب"، مقطع فيديو يفضح مکالمة وصفها إيرانيون بـ"الکاذبة" و"الاستعراضية"، حيث يدعي قائد الحرس الثوري الإيراني، محمد علي جعفري، أنه يتحدث مع مسؤول ويعرض مساعداته للمناطق المتضررة من الزلزال المدمر الذي ضرب غرب البلاد، بينما يشير الفيديو إلی أن جعفري لم يضغط علی "الزر الأخضر" لتلقي المکالمة من الطرف الآخر.
وکتب موقع بيک إيران المعارض، متهکماً، أن "قائد الحرس الثوري الإيراني، نسي أن يضغط الزر الأخضر بمعنی أنه لم يرد علی المکالمة، وصار يتحدث مع نفسه عن إرشاداته حول الزلزال".
وانتشر المقطع بين مستخدمي تطبيق "واتساب" داخل إيران وخارجه، وعبر ناشطون عن غضبهم من المکالمة المزيفة، حيث يستعرض قائد الحرس الثوري مساعداته الکاذبة في حادثة الزلزال المروعة التي تعاطف معها سياسيون ورياضيون ودول ومنظمات عالمية.
وکان القائد جعفري يحاول من خلال نشر هذا المقطع التغطية علی فشل النظام في عمليات الإغاثة والمساعدات إلی المناطق المتضررة من الزلزال، حيث طالبت الحکومة بتدخل الحرس الثوري وعرض إمکانيته التي تم تخصيص معظمها خارج البلاد لزعزعة الاستقرار في الدول العربية المجاورة.
وتستمر الشکاوی والانتقادات، حيث وصف عدد من نواب البرلمان عمليات الإغاثة للمتضررين من الزلزال بـ"الضعيفة جداً"، ويآتي ذلک بينما يؤکد محمد جواد ظريف وزير خارجية للنظام أن بلاده "تستطيع فعلياً ضمن إمکانياتها المحلية إدارة الأزمة". علی حد تعبيره.
التصريح الذي کان دعاية خارجية لا تنطبق مع واقع الحال في المناطق المتضررة حسب ما يری المقاومة الإيرانية.