728 x 90

تعرض 90 بالمئة من الوحدات السکنية المعروفة بسکن مشروع مهر للدمار في کارثة الزلزال في کرمانشاه

-

  • 11/16/2017
دمار الوحدات السكنية المعروفة بسكن مشروع مهر في كارثة الزلزال في كرمانشاه
دمار الوحدات السكنية المعروفة بسكن مشروع مهر في كارثة الزلزال في كرمانشاه
احتد الصراع بين أجنحة النظام الداخلية باستغلال حادث الزلزال ودمار منازل المواطنين المحرومين من أجل تصفية حساباتهم والتهرب من عواقب انهيار معظم مباني مشروع مهر السکني في المناطق المنکوبة بالزلزال في کرمانشاه. ويأتي ذلک في وقت بقي المواطنون المنکوبون محرومين من تسلم الحد الأدنی من التسهيلات والعناية اللازمة من جانب الهيئات الحکومية.
ووجد جهانغيري النائب الأول لروحاني وقوع الزلزال وتشرد المواطنين فرصة سانحة لتصفية الحساب مع الجناح المنافس وأعلن بعد يوم من وقوع الزلزال: معظم المنازل المدمرة في الزلزال تعود الی بنايات مشروع مهر السکني.
ولم يشر جهانغيري الی الجهات القائمة ببناء هذه المباني ولکنه لوّح الی أن الحکومة السابقة هي المسؤولة عن ذلک وأصدر أمرا بالتحقيق في هذا الملف (رويداد24 -13 نوفمبر).
من جانبه قال مدير الطرق وبناء المدن بمحافظة کرمانشاه: دمر الزلزال بقوة 7.3 درجة علی مقياس ريختر أکثر من 90 بالمئة من مباني مشروع مهر السکني بالمحافظة. (جامعه فردا 14 نوفمبر).
وفي المقابل، کتبت صحيفة کيهان المحسوبة علی خامنئي في عددها الصادر يوم 14 نوفمبر: اذا کان ادعاء جهانغيري صحيحا، فان تدشين 5371 وحدة سکنية لمشروع مهر بمحافظة کرمانشاه جاء في 8 فبراير 2016 من قبل مسؤولي الحکومة الحادية عشرة (روحاني) وبطبيعة الحال يجب أن تکون هذه الحکومة مسؤولة عن ضمان سلامة المباني.
وکتبت صحيفة أخری لجناح خامنئي تحت عنوان «زلزال الکذب» تقول: ألقی جهانغيري اللوم علی مشروع مهر السکني في قضية الخسائر الناتجة عن الزلزال. وأضافت: من خلال تضرر جدران بعض البنايات من مجمعات مشروع مهر السکني، قد استهدف أس المشروع وهذا هو في الحقيقة کارثة أسوأ من الزلزال (وطن امروز 14 نوفمبر).