728 x 90

محصول الأفيون في أفغانستان وصل إلی مستويات قياسية

-

  • 11/15/2017
مزارعون يحصدون الخشخاش في أفغانستان
مزارعون يحصدون الخشخاش في أفغانستان

15/11/2017
حقق المزارعون الأفغان هذه السنة محصولا استثنائيا من الأفيون في ارتفاع بنسبة 87% نتيجة اتساع المساحات المزروعة إلی مستويات قياسية، وفق ما أفاد تقرير نشر الأربعاء.
وبلغت قيمة الأفيون الذي أنتجه المزارعون حوالی 1,4 مليار دولار، بزيادة 55%، وفق هذه الدراسة السنوية التي يصدرها مکتب الأمم المتحدة لمکافحة المخدرات والجريمة، وهي عائدات تساهم في تمويل حرکة التمرد التي تزعزع الاستقرار في أفغانستان.
وعزا التقرير هذه الزيادة إلی تزايد انعدام الاستقرار وضعف سيطرة الدولة والفساد وقلة الإمکانات المتاحة علی صعيد الوظائف والتربية.
ويقارب الإنتاج المحتمل للأفيون هذه السنة تسعة آلاف طن أي حوالی ضعف مستوی العام الماضي (4800 طن) بحسب التقرير الذي أعدته الوکالة التابعة للأمم المتحدة بالتعاون مع وزارة مکافحة المخدرات في أفغانستان.
وازدادت المساحات المزروعة بنسبة 63% لتصل إلی مستوی قياسي قدره 224 ألف هکتار موزعة علی 24 ولاية، بفارق کبير عن المستوی القياسي السابق البالغ 224 ألف هکتار عام 2014، کما أن المردود في ارتفاع أيضا.
وحدها عشر ولايات أفغانية تعتبر خالية من زراعة الأفيون.
وحذر التقرير بأن "مستويات زراعة الخشخاش العالية والاتجار غير المشروع بالمواد الأفيونية سيعززان علی الأرجح انعدام الاستقرار وحرکة التمرد وسيزيدان التمويل الذي تحظی به المجموعات الإرهابية في أفغانستان".
وتابع أن "المزيد من الهيرويين العالية النوعية والمتدنية الکلفة ستصل إلی الأسواق العالمية، ما سيؤدي علی الأرجح إلی تزايد الاستهلاک والأضرار المرتبطة بها".
وسجلت جميع الولايات الرئيسية المنتجة للخشخاش تقريبا زيادة کبيرة في المساحات المزروعة ولا سيما ولاية هلمند الجنوبية التي بلغت الزيادة فيها 79%.