728 x 90

واشنطن تتخوف من ان تشکل الازمة في فنزويلا تهديدا للسلام والامن الدوليين

-

  • 11/11/2017
المندوبة الاميركية لدى الامم المتحدة نيكي هالي
المندوبة الاميركية لدى الامم المتحدة نيكي هالي


11/11/2017
اعربت الولايات المتحدة الجمعة عن الامل بان يتيح الاجتماع غير الرسمي عن فنزويلا المقرر عقده الاثنين في مقر الامم المتحدة، التوصل الی تحرک دولي يجنب تطور هذه الازمة بشکل قد يهدد السلام والامن الدوليين، حسب ما جاء في وثيقة سلمت الی مجلس الامن.
وکانت السفيرة الاميرکية لدی الامم المتحدة نيکي هايلي دعت الی عقد هذا الاجتماع في قاعة داخل مقر الامم المتحدة مخصصة لبحث المسائل الاقتصادية والاجتماعية.
وتکاد فنزويلا تصل الی مرحلة العجز عن سداد ديونها الخارجية، وهي تدعو الی اعادة جدولة ديونها هذه.
وجاء في هذه الوثيقة التي اعدتها بعثة الولايات المتحدة لدی المنظمة الدولية وحصلت فرانس برس علی نسخة منها ان "علی المجتمع الدولي ان يعمل بشکل جماعي حول الازمة في فنزويلا وحول تداعياتها علی المستوی الانساني، قبل ان تتفاقم وتتحول الی تهديد للسلام والامن الدوليين".
وجاء ايضا في هذه الوثيقة انه خلال ستة اشهر هرب اکثر من نصف مليون فنزويلي الی کولومبيا والدول المجاورة، وبات علی هذه الدول ان تکافح ضد الاتجار بالبشر وعمليات الاستغلال الجنسي.
وتابعت الوثيقة "في الوقت الذي يتواصل انهيار الاقتصاد الفنزويلي من المرجح ان يزداد الوضع تفاقما، وان تصل البلاد الی مرحلة العجز عن سداد ديونها".
ولم يعرف بعد ما سيکون عليه مستوی تمثيل دول مجلس الامن ال15 في اجتماع الاثنين.