728 x 90

وکيلة وزارة الخزانة الأمريکية: اولئک الذين يتعاملون مع قوات الحرس يجب أن يتحملوا مسؤولية أخطار عملهم

-

  • 11/10/2017
وكيلة وزارة الخزانة الأمريكية لشؤون الإرهاب والاستخبارات المالية سيغال ماندلكر
وكيلة وزارة الخزانة الأمريكية لشؤون الإرهاب والاستخبارات المالية سيغال ماندلكر

قالت وکيلة وزارة الخزانة الأمريکية لشؤون الإرهاب والاستخبارات المالية سيغال ماندلکر خلال جلسة استماع في لجنة الشؤون المالية لمجلس النواب الأمريکي انعقدت يوم الأربعاء 8 نوفمبر ان واشنطن ترکز في استشارتها مع حلفائها والقطاع الخاص علی دور قوات الحرس في اقتصاد النظام الايراني. وأضافت: اننا تعاملنا مع حلفائنا وشرکائنا منهم في القطاع الخاص وأعربنا عن قلقنا دوما بشأن مدی مشارکة قوات الحرس في الاقتصاد الايراني».
وتابعت: «قلنا للقطاع الخاص في الوقت نفسه ان قوات الحرس تستحوذ علی قسم کبير من اقتصاد النظام الايراني وأکدنا لهم ان اولئک الذين يتعاملون مع الشرکات التي تابعة لقوات الحرس يجب أن يتحملوا مسؤولية أخطار هذا الأمر».
واستطردت بالقول: «علی الولايات المتحدة اتخاذ المزيد من الاجراءات لمواجهة الأعمال العبيثة لقوات الحرس وقوة القدس. کما علينا أن نتأکد في الوقت نفسه أن نعمل حسب معلومات. لذلک اننا نرکز علی أن نتيقن من الاشخاص المستهدفين هم أشخاص أکثر تأثيرا».
وأضافت وکيلة وزارة الخزانة الأمريکية لشؤون الإرهاب والاستخبارات المالية سيغال ماندلکر: «اننا ومنذ مالايقل عن أربعة أشهر حيث أنا أعمل في هذا المنصب استهدفنا شرکات کانت علی صلة بالنشاطات التوسعية في مجال الصواريخ وسترون المزيد من الاجراءات من قبلنا». وأضافت: «هذه الوزارة تؤکد أن قوات الحرس هي جزء لا يتجزء من الاقتصاد الايراني وهي فاقدة الشفافية وتستحوذ علی القسم الأعظم من الاقتصاد».
واعتبرت سيغال مندلکر ايران وکوريا الشمالية نماذج من تهديدات محددة وفورية.