728 x 90

محتجون إيرانيون: اخجل يا خامنئي واترک الحکم+فيديو

-

  • 11/4/2017
4/11/2017
تداول ناشطون عبر مواقع التواصل مقطعاً لمحتجين إيرانيين صودرت أموالهم من قبل مؤسسات مالية، وهم يهتفون: "اخجل يا سيد علي.. واترک الحکم"، في إشارة إلی الولي الفقيه علي خامنئي.
ويظهر المقطع عشرات المحتجين الغاضبين وهم يتجمعون أمام معرض الصحافة في العاصمة الايرانية طهران، أمس الجمعة، وقد هتفوا ضد المرشد الايراني محمّلين إياه مسؤولية انتشار الفساد والاختلاسات المالية والفقر في البلاد.
يذکر أن قوی الأمن الداخلي قمع خلال الأيام والأشهر الماضية عشرات الاحتجاجات في طهران وعدة محافظات لمواطنين نُهبت أموالهم من قبل مؤسسات مالية حکومية.
ويطالب هؤلاء المحتجون بإعادة أموالهم من قبل المؤسسات التابعة للحرس الثوري والسلطة القضائية ومؤسسات أخری تابعة للحکومة، حيث ترفض استرجاع مبالغهم بحجة الإفلاس.
ويتهم المحتجون رئيس القضاء في نظام الملالي صادق لاريجاني بالتورط في نهب أموالهم حيث إنه متهم بامتلاک 63 حسابا شخصيا في البنوک تدر له أرباحا بالمليارات شهريا من فوائد الکفالات المالية للمواطنين الذين لديهم قضايا في المحاکم.
وکان المجلس الأعلی للأمن القومي للنظام أصدر قرارا، الأربعاء، يمنع وسائل الإعلام الحکومية ومن بينها التلفزيون الرسمي من بث احتجاجات هؤلاء المواطنين 0التي تقابل بقمع شديد من قبل السلطات.
وشهدت طهران، الخميس، صدامات بين الشرطة الإيرانية ونحو 2000 متظاهر من مستثمري الأموال.
وکان أحد اعضاء برلمان النظام المدعو علي وقفجي أعلن بعد موجة التظاهرات التي شهدتها طهران وبعض المدن الأخری من قبل مستثمري الأموال الذين يطالبون المؤسسات المالية بإعادة أموالهم، أن المجلس الأعلی للأمن القومي منع بث أي تظاهرات من هذا القبيل.
وکشف وقفجي عن جمع توقيعات لنحو 180 نائباً يطالبون روحاني بالحضور إلی البرلمان الإيراني بشأن مناقشة آلية إعادة أموال المستثمرين إليهم وإجبار البنک المرکزي علی التعاون مع المؤسسات المالية المفلسة من أجل إعادة حقوق المواطنين.