728 x 90

الجاليات الايرانية المقيمة في اوروبا: الايرانيون الوطنيون يرحبون بتسمية قوات الحرس

-

  • 10/18/2017
تظاهرة الجالية الايرانية الضخمة
تظاهرة الجالية الايرانية الضخمة

أصدرت الجاليات الايرانية المقيمة في اوروبا بيان رحبت خلاله بالسياسة الجديدة لادارة أمريکا حيال النظام الايراني وتسمية قوات الحرس ککيان ارهابي وأعلنت: «کل مواطن ايراني محب للوطن يدعو الی الحرية في ايران واحلال الديمقراطية وحقوق الانسان ورفض التمييز وقمع النساء والطوائف والديانات في ايران، يرحب بتسمية قوات الحرس. ويعارض ذلک فقط نظام الملالي واللوبي التابع له واولئک الذين لديهم منافع محددة في استمرار حکم الجهل والقمع في ايران.
اننا نعلن أن الموقف من تسمية قوات الحرس وفرض العقوبات عليها، يشکل مؤشرا جديا وملموسا في رسم الحدود بين دعاة ومحبي ايران حرة من جانب وحماة ولوبيات نظام الملالي من جانب آخر».
وعدّد البيان عواقب سياسة المساومة مع النظام وأضاف:
أول ضحيه سياسة استرضاء النظام التي اعتمدتها الادارات الأمريکية السابقة، کان الشعب الايراني الذي دفع ثمنا باهظا طيلة سنوات.
لقد اتضح الآن وأکثر من أي وقت آخر ان الحل للأزمة التي حلت بايران وعموم المنطقة بعد مجيء نظام الملالي، يکمن في اسقاط هذا النظام علی يد الشعب الايراني والمقاومة الايرانية. ان تنامي واستمرار الاحتجاجات الشعبية والسياسية والاقتصادية التي عمت کل ايران، يبشر بافق واضح.
وطالبت الجاليات الايرانية المقيمة في اوروبا في بيانها بطرد قوات الحرس وجميع عملائها من دول عموم المنطقة ومحاکمة المسؤولين عن مجزرة 30 ألف سجين سياسي في العام 1988.