728 x 90

المقاومة الإيرانية تنظم مؤتمرًا حقوقيًا في برلين بدعم من الحکومات الأوروبية

-

  • 10/5/2017


5/10/2017
محمد سمير

أفادت المقاومة الإيرانية ، قيامها بعقد مؤتمر في العاصمة الألمانية برلين، الجمعة المقبلة الموافق 6102017، وذلک في إطار دعم حقوق الإنسان في إيران ، وفضح مذابح الملالي في حق السجناء السياسيين في عام 1988.
وأوضحت المقاومة في بيان لها، أن هذا سيأتي بالتزامن مع فعاليات اليوم العالمي لمناهضة العقوبة، کما يأتي بدعم من الحکومة الألمانية، حيث إنه من المقرر أن يشارک في المؤتمر شخصيات ألمانية مهمة، مشيرة إلی أن لجنة التضامن الألماني الإيراني، أوضحت أن هذا المؤتمر يهتم بمناقشة ملف حقوق الإنسان في إيران ، وذلک بعدما نظم العديد من المعارضة الإيرانية ومنظمة مجاهدي خلق خلال الفترة الماضية العديد من الاحتجاجات في عدة دول خارجية، جاءت في هذا الإطار.
وأوضحت لجنة التضامن، في بيان لها، أن الأمم المتحدة، ويتم حاليًا مناقشة ذلک خلال اجتماعات جارية، فيما أوضحت المقاومة أن أکثر من 30 من نواب البرلمان البريطاني أعربوا عن مواقفهم المضادة للملالي بشأن المجزرة الإيرانية، مبينة أنه عقد في أواخر سبتمبر الماضي المؤتمر السنوي للحزب الليبرالي الديمقراطي البريطاني في مدينة بورتموث وشارک فيه وفد من المقاومة الإيرانية، وناقش استمرار انتهاک حقوق الإنسان في إيران، وتواصل الإعدامات خاصة إعدام الشباب والمراهقين.
وأصدر في المؤتمر أکثر من 30 نوابًا من الحزب الليبرالي ضم کل من المجلسين البريطانيين بيانا دعموا فيه الدعوة من قبل السيدة مريم رجوي رئيسة الجمهورية المنتخبة للمقاومة، فيما ناشد النواب الحکومة البريطانية مطالبة المفوضية السامية للأمم المتحدة لحقوق الإنسان، بإصدار أمر لإجراء التحقيقات بشأن مجزرة العام 1988 بهدف إحالة منفذي وآمري الجريمة أمام العدالة.
وتشدد المقاومة الإيرانية علی ضرورة التفاعل الحاد من قبل الحکومات الأوروبية بحکوماتها جمعاء، والاتحاد الأوروبي، مؤکدة علی ضرورة أداء دور ناشط في مطاردة مسئولي النظام الإيراني وتنديدًا بحقوق 30 ألف معدم سياسي في إيران، وأيضا بمطالبة تشکيل لجنة التقصي الحقائق في الأمم المتحدة