728 x 90

مصير الاتفاق النووي مع النظام الايراني يلفه الغموض أکثر من الماضي

-

  • 9/25/2017
سي ان ان
سي ان ان
سی.ان.ان:‌ في واشنطن يعتقد أن دونالد ترامب لا يؤيد التزام النظام الايراني بالاتفاق النووي.
قناة سي ان ان 23 سبتمبر:
الی أي مدی يمکن أن يزول الاتفاق النووي أو يتفسخ أو تقبل أجزاء منه. هل يمکن أن تتفاوض أمريکا حول أجزاء منه وکم طرفا يتفاوض فيه؟ ما رأيک حول القضايا المثارة حول الاتفاق النووي مع ايران؟
جاش روغن محلل سياسي لقناة سي ان ان و کاتب العمود في صحيفة واشنطن بوست:
الاعتقاد السائد هنا في واشنطن هو أن الرئيس ترامب سيعلن في الشهر المقبل عن قراره بأنه لا يؤيد التزام النظام الايراني بالاتفاق النووي.
واذا کانت حکومة ترامب معتقدة بتصريحات ماکماستر وتيلرسون فان هذه الآلية ستکون قوية بما فيه الکفاية لارغام النظام الايراني علی دفعه الی طاولة المفاوضات ليس حول الاتفاق فحسب وانما حول جزء من السياسة الأمريکية التي لم تکن ضمن الاتفاق.
النظام الايراني يرفض ذلک بوضوح ولذلک سيکون لدينا شرخ کبير.
ولکن ما يمکن القول باطمئنان هو أن ادارة ترامب لا تترک الاتفاق علی شکله الحالي خاصة بعد الجهود والحملة التي أثارتها ضده. وتعهد ترامب يوم الثلاثاء في کلمته أن يحدث تغييرات بخصوص العقوبات والضغط وعوامل أخری يمتلکها.

مختارات

احدث الأخبار والمقالات