728 x 90

الناطق باسم وفد أستانا العسکري: لن نتخلی عن مبادئ الثورة السورية

-

  • 9/14/2017
الرائد  ياسر عبدالرحيم  الناطق العسكري باسم الوفد المفاوض بمحادثات أستانا
الرائد ياسر عبدالرحيم الناطق العسكري باسم الوفد المفاوض بمحادثات أستانا
14/9/2017

وجه الرائد "ياسر عبدالرحيم" الناطق العسکري باسم الوفد المفاوض بمحادثات أستانا، اليوم الاربعاء، رسالة إلی الشعب السوري، أکد فيها علی ثبات الوفد المفاوض علی متطلبات الثورة وطموحاتها قبيل الذهاب إلی مؤتمر أستانة المزمع عقده بعد يومين في العاصمة الکازخية.
وجاء ذلک عبر مقطع مرئي نشرته وکالة ثقة، حيث قال "عبدالرحيم": "إننا لن ندخر أي وسيلة لنيل رغبات وطموحات الشعب السوري في نيل حريته وإسقاط نظام الأسد وخروج کافة المعتقلين، وفک الحصار عن القری المحاصرة وتخفيف القصف علی جميع المناطق السورية"، حسب قوله.
وأشار "عبدالرحيم" إلی أن هناک حملات کبيرة مع بداية کل "أستانا" توجه إلی الوفد العسکري الذي سيذهب إلی التفاوض، وأضاف "بيّد أننا لن نتخلی علی مطالب الشعب وثوابت الثورة السورية".
ونوه إلی أنهم لن يدخروا أي وسيلة سواء کانت بالحرب أم بالسلم أم بالسياسة للتخفيف عن أهل سوريا.
وأکد "عبدالرحيم" أنهم سيذهبون للمؤتمر لکن لن يتخلوا علی مطالبهم ومبادئ ثورتهم مهما کلف الأمر، منوها إلی أنهم لن يلقوا سلاحهم حتی تحقيق مطالبهم والتي علی رأسها إسقاط نظام الأسد وإيصال معاناة الشعب وصوتهم للمجتمع الدولي.
وأوضح "عبدالرحيم" أن الضامن للثورة ولمناطق خفض التصغيد هي ترکيا فقط، والتي ساندتهم ورعت اللاجئين، أما بالنسبة لروسيا فهي ضامن لقوات النظام فقط ولاعلاقة لهم بها.