728 x 90

سجناء سياسيون في جوهردشت يطالبون بمحاکمة آمري مجزرة عام 1988

-

  • 7/31/2017
صحيفة جوهردشت - كرج
صحيفة جوهردشت - كرج
أصدر جمع من السجناء السياسيين في جوهردشت يوم الأحد 30 يوليو بيانا طالبوا فيه بمحاکمة آمري ومنفذي المجزرة في العام 1988. وفيما يلي نص البيان:
في الذکری السنوية لمجزرة السجناء السياسيين في آب 1988 وبينما يعترف آمرو ومنفذو تلک المجزرة الذين يحتلون مناصب عليا في الحکومة بجرائمهم وأعلن بعض منهم بأنهم يفتخرون بذلک والقتلة من أمثال وزير المخابرات السابق فلاحيان يقول: حتی اذا کان شخص قد قرأ صحيفة فحکمه هو الاعدام، الا أن العالم قد لزم مع الأسف الصمت لحد الآن.
نحن السجناء السياسيين الذين نری في الوقت الحاضر خرقا واسعا لحقوق الانسان في سجون هذا الحکم، نوجه التقدير من صميم القلب للمعنيين في حرکة المقاضاة خاصة المساعي الدؤوبة للسيدة رجوي لمحاکمة کل الآمرين والمنفذين المتورطين في المجزرة البشعة. ونطالب في هذا الاطار جميع المواطنين بتزويد هذه الحرکة للمقاضاة بکل ما يساهم في اثرائها من وثيقة وصورة وخبر عن شهداء تلک الواقعة وعناوين المقابر الجماعية وفي کلمة واحدة أي معلومة تتعلق بتلک المذبحة.
الواقع أن عدم محاکمة ومحاسبة من يقف خلف تلک المجزرة أدی الی حملة الاعدامات الهمجية التي تجري علی قدم وساق وانتهاکات مستمرة لحقوق الانسان لحد اليوم. بحيث لم يمر يوم الا وأننا نشاهد اعدام عدد من زملائنا أو نری ابلاغ تاريخ تنفيذ حکمهم وابطال أوراق هويتهم من قبل قسم تنفيذ أحکام السجن وغيرها من عمليات النقل الی الحبس الانفرادي تمهيدا لتنفيذ حکم الاعدام. بحيث نشعر مع کل فتح لباب العنبر بأنه «قد يکون ناقوس خطر لعدد منا». وأصبح مرور الوقت فقط الانتظار القاتل للاعدام.
لذلک طلبنا وتقديرنا لکل المواطنين والناشطين في حرکة المطالبة بالعدالة لمحاکمة من يقف وراء المذبحة وهذا طلب کل من ينتظر في طابور الاعدام!
العقوبات الأخيرة التي شملت قوات الحرس، هي العقوبة ضد الآلة الرئيسية للقمع والکبت والکفيلة بأعمال الابادة للنظام. ان العقوبات علی قوات الحرس تأتي لمنع انفاق ثروات وموارد الشعب الايراني لقتل شعوب المنطقة والشعب الايراني. وهذا في ذاته يفرح کل ايراني حر.
علی أمل أن تحوّل حملة المقاضاة وحسب قول السيدة مريم رجوي حبال المشانق الموضوعة علی رقاب الشباب الی حلقة نارية علی أعناق آمري ومنفذي هذه المذبحة وأن تکون ملحمة لانقاذ ايران وتسجيلها في التاريخ وهذا سيتحقق مثلما حققته مقاومة الشعب الايراني قضية مساعي النظام للحصول علی النووية الی مصيدة نووية للنظام نفسه.
جمع من السجناء السياسيين في سجن جوهردشت بمدينة کرج- 30 يوليو 2017

مختارات

احدث الأخبار والمقالات