728 x 90

مقتل احد المرشحين الی انتخابات تجري وسط التوتر في فنزويلا

-

  • 7/30/2017

30/7/2017
أعلنت النيابة العامة الفنزويلية أن "مجموعة اقتحمت" منزل المرشح للجمعية التأسيسية التي ينتخبها الفنزويليون الاحد، المحامي خوسيه فيليکس بينيدا (39 عاما) في سيوداد بوليفار في جنوب شرق البلاد و"اطلقت عليه النار مرارا"، من دون ان تذکر دوافع الجريمة.
وفتحت صناديق الاقتراع الأحد في فنزويلا، وسط أجواء من التوتر، لانتخاب "جمعية تأسيسية" من شأنها إدارة البلاد لفترة غير محددة، وهو مشروع الرئيس الاشتراکي نيکولاس مادورو الذي ترفضه المعارضة ويواجه انتقادات دولية.
والمرشح هو الثاني الذي يقتل. ففي العاشر من تموز/يوليو قتل خوسيه لويس ريفاس خلال حملته الانتخابية في مدينة ماراکاي (وسط شمال).
والبلد الأول في تصدير النفط في أميرکا اللاتينية علی حافة الانهيار الإقتصادي، ويشهد تظاهرات مناهضة للحکومة تم قمعها ما أدی الی سقوط نحو مئة قتيل وجرح وتوقيف الآلاف.
ودعت المعارضة الی تجمع حاشد الأحد في کاراکاس والی قطع الطرق الرئيسية، رغم أن الحکومة حذرت من عقوبة سجن تصل حتی 10 سنوات علی کل من سيعرقل عملية الاقتراع.