728 x 90

وحدة نسائية هندية تتصدي للعنف ضد المرأة

-

  • 7/30/2017

30/7/2017
تفاجأ المارة في شوارع منطقة "جايبور" المحافظة بشمال غرب الهند بطواقم نسائية تجوب المنطقة في "استعراض قوی" في محاولة للحد من ظاهرة العنف ضد النساء.
تجوب هذه الفرقة بدوريات في محطات الحافلات والکليات والحدائق العامة في مشهد جديد في شوارع مدينة جايبور الهندية لم يکن مألوفا من قبل.
الضابطات في هذه الوحدة هنّ جزء من وحدة تم تشکيلها لحماية الجمهور وخاصة نساء المدينة.
هذه الوحدة الشرطية النسائية ضمن وحدة شرطية أکبر يهيمن عليها الرجال في هذه المنطقة المحافظة من الهند في ظل ازدياد حوادث العنف ضد النساء وحوادث الاغتصاب وسط ما اعتبره البعض صمتا ضد هذه الممارسات.
وتقول مسؤولة الوحدة المتخصصة في حماية النساء إن الرسالة التي يراد توصيلها هي أنه لن يتم التسامح مع الجرائم ضد المرأة.
ولدی الهند سجل کبير بشأن الجرائم ضد المرأة حيث يتم الإبلاغ سنويا عن 40 ألف حالة اغتصاب ، ولکن يعتقد أن الرقم الحقيقي أعلی بکثير، مع قلق الضحايا من کيفية التعامل مع شکاواهم.
وتؤکد المسؤولة أن الوحد النسائية في جايبور ذات أثر وقائي، فهي تعيد إيمان الجمهور في الشرطة وهو أمر لا بد منه للحفاظ علی القانون والنظام.
وتسبب الاغتصاب الجماعي القاتل لطالبة في دلهي في عام 2012 في غضب وطني، ولکن ما يقرب من خمس سنوات من الهجمات ما زالت واسعة الانتشار، حيث سجلت العاصمة ما متوسطه ست عمليات اغتصاب يوميا.
ومن المقرر أن يتم نشر وحدات نسائية من هذا القبيل في عدة مدن أخری بما في ذلک العاصمة حيث تسعی الدولة للحد من ظاهرة العنف ضد المرأة.