728 x 90

محلل سياسي للنظام الايراني: الهدف من العقوبات الأمريکية الجديدة هو تغيير النظام

-

  • 7/27/2017
فؤاد ایزدي
فؤاد ایزدي
اعترف فؤاد ايزدي خبير دولي لنظام الملالي بتوسع العقوبات الأمريکية وتسمية قوات الحرس بالارهاب.
وأجاب في مقابلة أجراها معه تلفزيون النظام يوم 26 يوليو ردا علی سؤال لماذاعرف بأن هذا القانون هو أم العقوبات؟ قائلا: «لسببين رئيسيين. الأول أن من سمات هذا القانون هو تسمية المؤسسات العسکرية بکيانات ارهابية. و تضع هذه المؤسسة العسکرية في المحور وبتبع ذلک يفرضون عقوبات علی کل مؤسسة أخری يريدون تصنيفها يربطونها بهذه المؤسسة بشکل ما، ويفسرونها حسب الادبيات التي صيغ بها القانون. علی سبيل المثال کل مؤسسة تکون علی رأس هذه الکيان العسکري. الحکومة تمول المؤسسات العسکرية، ولذلک فان الحکومة هي ترتبط بهذه المؤسسة العسکرية. فهذه المؤسسة العسکرية عندما تدخل في المجموعات الارهابية فحالها ينطبق علی الحکومة أيضا.. في النقاش حول المجموعات الارهابية أنا قلت ان المؤسسات العسکرية تشکل المحور ولکن بما أن کيانات أخری مرتبطة بها بالتالي فان الدولة کلها تتعرض للعقوبات. وعمليا و قبل الاتفاق النووي عندما کان يفرض علينا قانون عقوبات جديدة فکان علينا أن نجيب أي مؤسسة تشملها العقوبات ولکن بهذا القانون الجديد السؤال المطروح هو أي کيان لا تشمله العقوبات. لأن کل الساحات تشملها العقوبات حسب هذا المسار».
وردا علی سؤال ما الذي يتابعه الأمريکان، أجاب فؤاد ايزدي قائلا: «لا حاجة الی التحليل. هم يقولون... بخصوص ايران انهم أکدوا أهدافهم. السيد تيلرسون قال قبل شهر في لجنة الشؤون الخارجية في مجلس النواب الأمريکي کما السيد متيس قال في مقابلة صحفية قبل اسبوعين.. يقولون نريد تغيير النظام الايراني. تغيير الحکومة. لا يقولون تغيير الحکومة يقولون تغيير النظام لأن الاساءة فيه وهذا هو هدفهم... وهدفهم النهائي هو تغيير الحکم في الدول. يقولون ماذانفعل؟ نصعد الضغوط ونسقط آليات السطلة في ايران تدريجيا حتی يتسنی امکانية سقوط الحکم».

مختارات

احدث الأخبار والمقالات