728 x 90

ميليشيا "حزب الله" تنعی قتلاها في جرود عرسال.. بينهم قائد عسک

-

  • 7/22/2017
22/7/2017
اعترفت ميليشيا "حزب الله" بمقتل 15 عنصراً من مقاتليها جراء اشتباکات مع سرايا "أهل الشام" وهيئة "تحرير الشام" في الجرود الممتدة بين بلدة فليطة السورية وبلدة عرسال اللبنانية.
ونشرت صفحات مقربة من "حزب الله" أسماء وصور عناصر الأخيرة بينهم القائد العسکري "أبو عبد الله جعفر"، بعد وقوعهم في کمين محکم للفصائل في وادي العوينة وسهل الرهوة بجرود عرسال.
من جهة ثانية، واصلت طائرات النظام قصف المنطقة بالتزامن مع محاولة عناصر الحزب التقدم في جرود فليطة، تحت غطاء من مدفعية الجيش اللبناني التي استهدفت مناطق الاشتباکات بعشرات القذائف.
وکانت ميليشيا "حزب الله"، قد أعلنت أمس الجمعة، بدء عملية عسکرية في جرود عرسال والقلمون في منطقة الحدود اللبنانية السورية والتي تُؤوي الآلاف من اللاجئين السوريين، وذلک بحجة طرد الفصائل المسلحة المتواجدة في المنطقة.
وأکد ما يسمی "الإعلام الحربي المرکزي" التابع لحزب الله، "بدء العملية العسکرية لـ"تطهير" جرود عرسال والقلمون من الذين أسماهم "الارهابيين"، مشيراً إلی أن "الهجوم انطلق من محورين باتجاهات متعددة لکل محور، الأول من بلدة فليطة السورية باتجاه جردها في القلمون الغربي، والثاني من جرود السلسلة الشرقية للبنان الواقعة جنوب جرد بلدة عرسال باتجاه شمال وشرق جرد البلدة.