728 x 90

الرياض: رئيسة المعارضة الإيرانية مريم رجوي: النظام في إيران يعيش أسوأ حالاته

-

  • 7/4/2017

الرياض السعودية
4/7/2017
دعت شخصیات مشارکة بمؤتمر المعارضة الإیرانیة الذی عقد فی باریس, إلی دعم نضال الشعب الإیرانی من أجل التغییر وإسقاط نظام طهران. وقالت مریم رجوی, رئیسة المجلس الوطنی للمقاومة الإیرانیة, إن التصدی لتنظیم داعش الإرهابی یتطلب إسقاط نظام طهران.
وأکدت رجوی أن "إسقاط نظام ولایة الفقیه أصبح ضرورة, والفرصة الآن سانحة لإسقاطه وإیجاد بدیل دیمقراطی لإیران".
ورحبت بالقمة العربیة الإسلامیة الأمیرکیة فی الریاض, وقالت "إن مواقفها جاءت ضدّ أعمال النظام الإیرانی الإرهابیة والمزعزعة للاستقرار".
وأکدت فی الوقت نفسه أن "طریق الحل لأزمات المنطقة والتصدی لمجموعات إرهابیة مثل داعش یکمن فی إسقاط هذا النظام الفاشی المذهبی علی ید الشعب الإیرانی والمقاومة الإیرانیة".
وأکدت رجوی علی أن "‏أکبر خطر علی نظام ولایة الفقیه لیس العدو الخارجی, خلافاً لدعایات النظام, إنما الانتفاضات المقموعة داخل عمق المجتمع الإیرانی".
وتحدثت القیادیة بمنظمة مجاهدی خلق عن منح القومیات فی إیران الحکم الذاتی کحل لقضایا هذه القومیات المضطهدة, وقالت: "کل أملی بأنکم أنتم النساء والشباب الإیرانیین وأنتم المواطنین البلوش والکرد والعرب والآذریین والترکمان واللور والبختیاری, فیکم قوة جبّارة حیث جعلتم بمقاومتکم واحتجاجاتکم, ولایة الفقیه عاجزا. فیکم قدرة تستطیع بالقطع والیقین إسقاط الاستبداد المذهبی".
‏‏وتابعت رجوی: "المقاومة الإیرانیة تفتخر بأنها قد وقفت أمام الاستبداد الدینی ورفعت رایة السلام والحریة ورایة الدفاع عن الشعب السوری ورایة إیران غیر نوویة".
‏کما طالبت "بإدراج قوات الحرس الثوری فی قوائم المنظمات الإرهابیة وطردها من عموم المنطقة" وکذلک‏ "تقدیم خامنئی وقادة النظام إلی العدالة لارتکابهم جرائم ضد الإنسانیة لاسیما مجزرة العام 1988 وبسبب ما ارتکبوه من جرائم حرب فی المنطقة".
وحضر المؤتمر السنوی لمنظمة مجاهدی خلق الإیرانیة المعارضة, فی باریس, بعد ظهر الیوم السبت, عشرات الآلاف من أنصار المنظمة ومشارکة شخصیات أمیرکیة وکندیة وأوروبیة وعربیة, وحمل شعار "إسقاط النظام الملالی عن طریق المقاومة الإیرانیة".