728 x 90

البابا فرنسيس وميرکل يبحثان في الفاتيکان ملفي الارهاب والبيئة

-

  • 6/17/2017
17/6/2017

استقبل البابا فرنسيس السبت المستشارة الالمانية انغيلا ميرکل وبحث معها التطورات علی الساحة الدولية وبينها "التهديد الارهابي والتغيرات المناخية"، کما اعلن الفاتيکان.
وقال الکرسي الرسولي في بيان ان البابا والمستشارة الالمانية "اتفقا علی ضرورة ايلاء انتباه خاص لمسؤولية المجموعة الدولية في مکافحة الفقر والجوع وتهديد الارهاب العالمي والتغيرات المناخية".
واستغرق لقاء ميرکل وهو الرابع مع البابا، حوالی 40 دقيقة وتطرقت خلاله ايضا الی "مسائل ذات اهتمام مشترک وخصوصا الاجتماع المقبل لمجموعة العشرين في هامبورغ" الذي سيعقد في تموز/يوليو وسيتناول خصوصا المناخ والطاقة.
وبحسب البيان فانه "تم تخصيص حيز کبير للحديث عن المستشار السابق هلموت کول وعمله الدؤوب في سبيل اعادة توحيد المانيا ووحدة اوروبا".
وفي بيان ثان اصدره الفاتيکان وتضمن التعازي الرسمية برحيل هلموت کول الجمعة، اکد البابا ان المستشار الراحل کان "رجل دولة عظيما وعمل بوضوح وتفان من اجل خير الناس في المانيا وفي الدول الاوروبية المتاخمة"، مشددا علی "التزامه في سبيل السلام والمصالحة".