728 x 90

الأردن: «المنتدی الاقتصادي العالمي» يؤکد دور الشباب في قيادة التغيير في المنطقة

-

  • 5/20/2017

20/5/2017
«تمکين الأجيال نحو المستقبل» شعار «المنتدی الاقتصادي العالمي حول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا» الذي افتتحه العاهل الأردني الملک عبدالله الثاني أمس، في «مرکز الملک الحسين بن طلال للمؤتمرات» في منطقة البحر الميت، وکان إجماع المتحدثين علی ضرورة الإصغاء إلی ما يريده الشباب في المنطقة.
وشارک في افتتاح المنتدی رؤساء دول و1100 شخصية من قادة الأعمال والسياسيين، وممثلو مؤسسات المجتمع المدني والمنظمات الدولية والشبابية من أکثر من 50 دولة.
وقال ولي العهد الأردني الأمير الحسين بن عبدالله في جلسة الافتتاح: «تتمحور نقاشات المنتدی هذه السنة حول مفهوم التحول وتمکين الأجيال نحو المستقبل في الوقت المناسب». إذ رأی أن «صناع القرار في عصرنا يحتاجون إلی توظيف مهارات التحليل والإدارة والتخطيط بدقة، ليواکبوا حجم التغيير والتحول في عالمنا وسرعته».
وأوضح أن «الشباب في الشرق الأوسط يعيش في بحر واسع من المتغيرات المستمرة، لکن بحرنا يتجاذبه تياران متعاکسان ومتساويان في القوة ومختلفان في الاتجاه، فأحدهما يدفع في اتجاه غادِر ويستدرج شبابنا نحو واقع ظلامي يغرقنا في مزيد من العنف والتعصب والفکر المتطرف الذي يتخذ من المنخرطين فيه وقوداً له، والآخر يأخذنا إلی شواطئ مشرقة وواعدة تتسم بالاعتدال، حيث تعيش هويتنا العربية والإسلامية بسلام وتناغم إلی جانب التقدم والحداثة، وإلی واقع يمکّننا من المساهمة بإيجابية في العالم حولنا».