728 x 90

ماکرون في خطاب الفوز: سأدافع عن المصالح الحيوية لفرنسا وأوروبا

-

  • 5/8/2017
7/5/2017
تعهّد الرئيس الفرنسي المنتخب، إيمانويل ماکرون، اليوم الأحد، بالدفاع عن المصالح الحيوية لفرنسا ولأوروبا.
ووفق التقديرات الأولية للجولة الثانية للاقتراع، أعلن ماکرون رئيسا جديدا لفرنسا خلفا للمنتهية ولايته فرانسوا أولاند، بحصوله علی 65.5 % من الأصوات، مقابل 34.5 % لمنافسته اليمينية المتطرفة، ماريان لوبان.
وقال ماکرون، في خطاب ألقاه من مقر حرکته بالعاصمة باريس، عقب إعلانه فائزا بالانتخابات الرئاسية: " سأدافع عن المصالح الحيوية لفرنسا وأوروبا".
وأضاف: "أريد أن أنسج الصلات بين أوروبا وشعوبها".
وبتطرقه إلی ملف الإرهاب والذي يعتبر من الأولويات القصوی المطروحة عليه في ولايته، وعد بأن تکون بلاده "في الصفوف الأولی لمحاربة الإرهاب".
ويعتبر ماکرون من أکثر السياسيين المدافعين عن الاتحاد الأوروبي، خلافا للمرشحة الخاسرة مارين لوبان، المنادية بالإنسحاب من المنظمة.
وتبعا للتقديرات الأولية لاقتراع اليوم، يکون ماکرون البالغ من العمر 39 عاما، الرئيس الثامن في تاريخ الجمهورية الفرنسية الخامسة التي أنشئت في 1958، وأصغر رئيس في تاريخ فرنسا منذ الأزل.
ودُعي، اليوم، أکثر من 47 مليون فرنسي للإدلاء بأصواتهم، في اقتراع غابت عنه لأول مرة أحزاب اليمين واليسار، لاختيار خلف للرئيس فرانسوا أولاند.
وتأتي الجولة الثانية للرئاسيات، لأول مرة، في ظل حالة الطوارئ المفروضة علی البلاد منذ يناير/ کانون ثان 2015.

مختارات

احدث الأخبار والمقالات