728 x 90

سوريا.. 66 ألف نازح جراء المعارک الأخيرة في ريف حلب

-

  • 3/6/2017

6/3/2017

نزح 66 ألف شخص جراء المعارک الأخيرة ضد تنظيم داعش في محافظة حلب بشمال سوريا، بحسب ما کشف تقرير أصدره مکتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية الأحد.
ويتضمن هذا العدد "نحو 40 ألفا من مدينة الباب وبلدة تادف المجاورة، إضافة إلی 26 ألفا من شرق الباب" في محافظة حلب، وفقا للتقرير.
ومني تنظيم داعش بخسارة ميدانية بارزة قبل أکثر من أسبوع مع طردهم من مدينة الباب، أبرز معاقلهم في محافظة حلب، والتي سيطرت عليها القوات الترکية والفصائل المعارضة القريبة منها في حملة "درع الفرات" التي بدأت في آب/أغسطس الماضي.
وأفاد التقرير الأممي أن 39766 شخصا نزحوا من المدينة وفروا شمالا إلی مناطق تسيطر عليها فصائل أخری معارضة، لا يزالون غير قادرين علی العودة بسبب انتشار القنابل والألغام التي زرعها الإرهابيون قبل انسحابهم.
وکان المرصد السوري لحقوق الإنسان أفاد السبت أن "أکثر من ثلاثين ألف مدني، معظمهم من النساء والأطفال، نزحوا من ريف حلب الشرقي منذ السبت الماضي هربا من القصف المدفعي والغارات السورية والروسية الکثيفة المواکبة لهجوم تشنه قوات النظام للسيطرة علی مناطق بأيدي داعش".