728 x 90

ما هي المادة التي قتلت أخا زعيم کوريا الشمالية؟

-

  • 2/27/2017
كيم جونغ نام اغتيل في مطار كوالالمبور
كيم جونغ نام اغتيل في مطار كوالالمبور

27/2/2017
اغتيل کيم جونغ نام، الأخ غير الشقيق لزعيم کوريا الشمالية کيم جونغ أون بمطار کوالالمبور في ماليزيا يوم 13 فبراير/شباط الجاري، وقالت الشرطة الماليزية إنها عثرت علی آثار لغاز الأعصاب "في إکس" VX علی عينيه ووجهه، فما هو هذا الغاز القاتل؟
أعلنت السلطات الماليزية مقتل نام في عملية اغتيال علی يد امرأتين، ولاحقا أعلنت الشرطة الماليزية أنها توصلت إلی المشتبه بهما في صور التقطتها کاميرات المراقبة بمطار کوالالمبور.
وعلی صور أشرطة الفيديو، تبدو امرأتان تقتربان من الخلف من کيم جونغ نام، وترمي إحداهما شيئا علی وجهه کما يبدو. بعدها ينقل جونغ نام إلی عيادة المطار، وما يلبث أن يتوفی لدی نقله إلی المستشفی.
وقال وزير الصحة الماليزي إس. سوبرامانيسام "لقد توفي في سيارة الإسعاف. أغمي عليه في العيادة. مات خلال 15 أو 20 دقيقة". وأضاف أن الوفاة کانت "مؤلمة جدا"، موضحا أن نتائج التحقيق تبين أن جونغ-نام (45 عاما) قضی متأثرا "بشلل بالغ الخطورة".
ووفقا لموقع مجلس العلاقات الأجنبية في الولايات المتحدة the Council on Foreign Relations (CFR) فإن غاز "في إکس" -حسبما يسميه الجيش الأميرکي- هو أکثر ما صنع قدرة علی الإماتة.
الخصائص:
• سائل صاف.
• بلا لون.
• له قوام زيت المحرک.
و"في إکس" هو أحد أنواع غازات الأعصاب، وتصنفه الأمم المتحدة سلاح دمار شامل کيميائيا. وجزء من قطرة من "في إکس" إذا امتصها الجلد تکفي للقتل.
اختراعه
في بداية الخمسينيات طور عالم بريطاني يعمل في المجال الصناعي الترکيبة الأساسية لعوامل V ضمن عمله لتطوير مبيدات حشرية، ويرمز V إلی کلمة سم venom. ولکن المرکب الجديد کان قاتلا جدا لاستخدامه مبيدا حشريا.
وفي أواخر الخمسينيات شارکت الحکومة البريطانية ترکيبة المادة مع الولايات المتحدة، وبدأت الأخيرة عملية إنتاج علی نطاق کامل لغاز "في إکس" في عام 1961. وذلک وفقا لموقع مجلس العلاقات الأجنبية.
ووفقا للمراکز الأميرکية للوقاية للسيطرة علی الأمراض والتحکم بها فإنه عند التعرض لغاز "في إکس" تظهر الأعراض في غضون ثوان قليلة أو دقائق، وربما حتی إلی 18 ساعة.
وعمل غاز "في إکس" هو منع عمل أنزيم يعمل کـ"مفتاح إيقاف التشغيل" للغدد والعضلات في الجسم، والنتيجة حدوث تحفيز مستمر للغدد والعضلات، مما يؤدي إلی التعب وعدم القدرة علی التنفس، ثم الموت.
وقد لا يعرف الشخص أنه تعرض لغاز "في إکس" لأنه ليس له رائحة.
والأعراض هي:
• انخفاض غير طبيعي أو ارتفاع لضغط الدم.
• عدم وضوح الرؤية.
• ضيق الصدر.
• ارتباک.
• سعال.
• إسهال.
• ترويل "زيادة إفراز اللعاب".
• تعرق مفرط.
• خمول.
• ألم في العين.
• صداع.
• زيادة التبول.
• غثيان.
• تقيؤ.
• ألم في البطن.
• التنفس السريع.
• سيلان الأنف.
• انخفاض أو ارتفاع معدل ضربات القلب.
• ضعف.
• تشنجات.
• فقدان الوعي.
• الشلل.
• فشل التنفس.
• الموت.
ولهذا التسمم مضاد، ولکن يجب إعطاؤه في أسرع وقت ممکن للمصاب، وإلا فإنه قد يموت، وهذا يعني إعطاءه تقريبا مباشرة بعد تعرض الشخص لغاز الأعصاب "في إکس".