728 x 90

باريس وبرلين تدعوان الاتحاد الاوروبي الی مراجعة قواعد شنغن للتصدي للارهاب

-

  • 2/22/2017
وزيرا خارجية المانيا توماس دي ميزيير (يمين) وفرنسا برونو لورو في مؤتمر صحافي مشترك في برلين
وزيرا خارجية المانيا توماس دي ميزيير (يمين) وفرنسا برونو لورو في مؤتمر صحافي مشترك في برلين

22/2/2017

طلبت فرنسا والمانيا من المفوضية الاوروبية مراجعة قواعد اتفاقية شنغن المتعلقة بالحدود لاخذ التهديد الارهابي في الاعتبار بشکل افضل، کما ورد في رسالة مشترکة تمکنت وکالة فرانس برس من الاطلاع عليها.
وکتب وزيرا خارجية البلدين توماس دي ميزيير وبرونو لورو ان "استمرار التهديد الارهابي وفاعلية عمليات المراقبة الحالية علی الحدود الداخلية تدل علی ضرورة مراجعة قواعد الحدود في شنغن (...) في حال وجود تهديد خطير للنظام العام او الامن الداخلي".
ويرغب الوزيران الفرنسي والالماني في اعادة اجراءات المراقبة "لفترات اطول من تلک المقررة حاليا" وب"تليين" شروط اجراء عمليات التدقيق خارج فترة العمل بهذه الاجراءات.
وحصلت فرنسا علی ضوء اخضر لاعادة عمليات المراقبة علی الحدود حتی منتصف تموز/يوليو بسبب تهديد ارهابي

مختارات

احدث الأخبار والمقالات