728 x 90

إيران..جاسوس او تقديم معلومات غيرمسموح بها!

-

  • 1/30/2017
الحرسي «احمد نجاد» برفقة فريق نووي له
الحرسي «احمد نجاد» برفقة فريق نووي له
أذعن المتحدث باسم السلطة القضائية «محسني ايجئي» يوم الأحد 29کانون الثاني /يناير2017 أمام جمع من مأموري استخبارات لقوات الحرس باعتقال أحد من أعضاء الفريق النووي لحکومة احمدي نجاد بتهمة التجسس وتقديم المعلومات إلی أجانب.
ولم يشر«محسني ايجئي» إلی اسم الجاسوس وأکد:« في عهد حکومة احمدي نجاد فعل علی أحد الأفراد الذي کان آنذلک ضمن فريق نووي عمل استخباري وآعتقد أن ذلک الشخص کان جاسوسا وتم اعتقاله. وکان من ضمن أعماله أن يرشد الطرف المقابل کيف ينجحون فماذا يقولون وفي نظامنا أفراد علی اية نقاط لديهم حساسية وکان يقوم بايجازهم کيف يتفاوضون وفي نظامنا ممن يريدون تمرير مسألة المشروع النووي بشکل سلمي باعتباره المسألة الوطنية و ممن لا يريدون ان يمرروا المشروع».
وأضاف: تم اعتقال هذا الشخص وعندما کنت في وزارة المخابرات في المرحلة الأولی وعند الإستجواب اتصلوا بي وأکدوا ما کتبوا في تقرير عملهم انني قلت لا تکتبوا مفردة «جاسوس» بل اکتبوا اتهامه هو تقديم المعلومات غيرالمسموح بها للأجانب حيث انهم طرحوا بان المحقق يؤکد انه جاسوس. طبعا هو قاضي الملف ويشخص هکذا الا انني طلبت منهم ان لايقولوا المحقق فلان يقول لا تفهمه عنوان الجاسوس».

مختارات

احدث الأخبار والمقالات