728 x 90

مفاوضات أستانة.. خلاف روسي ترکي إيراني حول المشارکين

-

  • 12/26/2016
مشهد من حلب(أرشيفية)
مشهد من حلب(أرشيفية)

26/12/2016
قد أعلن بوتين أن روسيا وإيران وترکيا وبشار الأسد وافقوا جميعاً علی إجراء مفاوضات السلام السورية الجديدة.
وبحسب محللين، فإن روسيا وبعد تقدمها عسکرياً علی الأرض تحاول الاستحواذ علی القرارات السياسية، من خلال رسم ملامح الاتفاق بما يخدم مصالحها السياسية عند اجتماعها مع الأطراف المعنية في جنيف في فبراير.
وتأتي مشارکة ترکيا في محادثات أستانة بعد اعتراف روسيا لأول مرة بشرعية فصائل عسکرية معارضة کانت ترفضها، في مقابل أن تکون ترکيا طرفا رئيسيا في هذه المحادثات.
إلا أن التغيير في موقف موسکو لم يُرض کلا من النظامين الإيراني والسوري، خاصة أن بعض الجماعات التي اعترفت بها روسيا يعتبرها النظام الإيراني والنظام جماعات إرهابية.