728 x 90

إيران :دعم منظمة هندية للنساء لحراک المقاضاة

-

  • 12/24/2016

أعلن مرکز الدراسات الاجتماعية في الهند في بيان عن دعمه للمقاومة الإيرانية مطالباً الأمم المتحدة والمنظمات الدولية بإجراء تحقيقات ومعاقبة منفذي مجزرة عام 1988في إيران.
وکتبت السيدة ”مارنجنا کوماري“ مديرة هذا المرکز في البيان تقول:
”يقال أن إبادة جماعية کهذه تعتبر أسوأ جريمة ضد الإنسانية بعد الحرب العالمية الثانية .هناک لم يسمع صرخات عوائل هذه الضحايا قط وقد أخمدت طي الکتمان . کان بعض هؤلاء الضحايا الذين تم إعدامهم شنقاً بوحشية کاملة في أعمار تتراوح بين15-16عاماً عند الاعتقال حتی تم تنفيذ إعدام نساء حوامل أيضاً حيث تم دفنهم في مقابر جماعية دون إمکانية التعرف عليهم.
تخليداً لجميع شهداء درب الحرية ، جميع 30ألفاً من شهداء مجزرة صيف 1988أنني أعلن عن دعمي لدعوة السيدة مريم رجوي مطالبة الأمم المتحدة بالتحقيق واني آملة في تسليم منفذي هذه الجريمة للعدالة.
حيثما توجد النساء ضحايا العنف وإنعدام العدالة يکون مرکز التحقيقات الاجتماعية بجانبهن کما يخلد اليوم النساء الصامدات اللاتي تم إعدامهن في عام 1988بالذات.

مختارات

احدث الأخبار والمقالات